وزير بريطاني يغضب شعبه بتبنيه طفلا أميركيا   
الجمعة 1425/11/26 هـ - الموافق 7/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 18:36 (مكة المكرمة)، 15:36 (غرينتش)
أثار وزير شؤون مجلس الوزراء البريطاني ديفد ميليباند غضب الشعب البريطاني بتبنيه مع زوجته البريطانية الأميركية طفلا أميركيا.
 
وثارت المنظمات الشعبية والخيرية في بريطانيا التي تقوم برعاية أطفال البلاد وتساءلت لماذا لم يتبن الوزير طفلا بريطانيا؟.
 
وقالت صحيفة تايمز البريطانية اليوم إن ميليباند -وهو أحد المقربين من رئيس الوزراء البريطاني توني بلير- توجه للولايات المتحدة وعاد إلى بريطانيا بصحبة الطفل.
 
ورفض الزوجان مناقشة الظروف التي دفعتهم لتبني الطفل الأميركي والتسوية المالية التي أبرمت مع والدة الطفل الحقيقية التي وضعته في 13 من الشهر الجاري بحضور الزوجان، وعلق ميليباند على الأمر قائلا "إن ذلك شأن خاص".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة