أزمة غذائية تنتظر إريتريا عام 2004   
الجمعة 1424/10/5 هـ - الموافق 28/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قحط ينتظر نصف سكان إريتريا العام المقبل (أرشيف)
أعلنت الأمم المتحدة أن أكثر من نصف سكان إريتريا سيعتمدون على المساعدات الإنسانية الدولية عام 2004.

ووجه سايمون نونغو منسق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة نداء عاجلا إلى الأسرة الدولية لتقديم المساعدات.

وقال إن نحو 1.7 مليون نسمة من أصل سكان إريتريا البالغ عددهم 3.3 ملايين سينتظرون تلك المعونات بسبب الجفاف الذي عانته البلاد هذا العام.

وأشار نونغو في مؤتمر بأسمرا اليوم بحضور ممثلين من الأمم المتحدة والحكومة الإريترية ومنظمات غير حكومية إلى أن الوضع الإنساني العام القادم سيكون على أقل تقدير مماثلا لسوء العام الحالي، مشيرا إلى أنه رغم تحسن مستوى الأمطار الصيف الماضي فإن البلاد لن تنتج سوى 20% من حاجاتها الغذائية عام 2004.

ونصت وثيقة خلال المؤتمر على أن قيمة ما يتضمنه نداء المنظمة الدولية تبلغ 147 مليون دولار منها 98 مليونا للمساعدات الغذائية. وعانت إريتريا هذا العام من جفاف خطير بسبب الأمطار غير الكافية وطلبت الأمم المتحدة من الأسرة الدولية مساعدة لنحو 2.3 مليون إريتري بتقديم مبلغ بقيمة 160 مليون دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة