الحريري: لبنان بحاجة إلى وقت لبحث سلاح حزب الله   
الاثنين 1426/6/19 هـ - الموافق 25/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:05 (مكة المكرمة)، 12:05 (غرينتش)
رايس كررت طلب واشنطن نزع سلاح حزب الله أثناء زيارتها إلى لبنان (الفرنسية-أرشيف)

حث النائب في البرلمان اللبناني سعد الدين الحريري المجتمع الدولي على إعطاء الحكومة اللبنانية فسحة من الوقت لبحث كيفية التعامل مع الدور الجديد لحزب الله.
 
وفي رد على سؤال على حول ضرورة نزع سلاح الحزب أوضح الحريري الذي يتزعم أكبر كتلة نيابية في البرلمان "نحن نعيش في بلد هش ونحتاج أن نعالج مشاكلنا بأنفسنا"، مشيرا إلى أن حزب الله وغيره على استعداد لبحث هذه القضايا.
 
وأضاف الحريري في حديث لشبكة سي.أن.أن الأميركية أن لبنان لن يستطيع الحفاظ على استقراره إذا استهل طريقه بالحديث عن مجمل مشاكله والبحث في حلها في ذات الوقت.
 
وحول الانسحاب السوري من لبنان قال الحريري إنه يعتقد أن المخابرات السورية غادرت لبنان، ولكنه أضاف "ما زلنا نسمع من هنا وهناك وجود بعض التدخلات"، وحث سوريا على رفع حصارها عن لبنان.
 
وأعرب عن ثقته التامة بالأمم المتحدة في التحقيق الذي تجريه حول اغتيال والده رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري. وأشار إلى أنه يعتقد بوجود خطر على حياته، ما يجعله يقضي معظم أوقات عمله في منزله.
 
وكانت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس التي وصلت إلى لبنان الجمعة الماضية في زيارة مفاجئة، قد كررت مطالب واشنطن بنزع سلاح حزب الله وفق قرار الأمم المتحدة 1559 رغم مشاركة الحزب في الحكومة الجديدة.
 
وطالبت رايس التي التقت الحريري خلال زيارتها, سوريا برفع القيود التي تفرضها على حدودها مع لبنان وسحب ما تبقى من عناصر مخابراتها.
 
وتدرج الولايات المتحدة حزب الله -الذي يمتلك 14 مقعدا في البرلمان- ضمن ما يسمى لائحة الجماعات الإرهابية، وترفض لقاء أعضاء الحزب حتى ممن يشاركون في الحكومة الجديدة، بيد أن هناك أنباء تتحدث عن اتصالات غير رسمية بين الطرفين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة