وفاة المرشد العام للإخوان المسلمين بمصر   
الجمعة 17/11/1424 هـ - الموافق 9/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مأمون الهضيبي
أفاد مراسل الجزيرة في القاهرة أن المرشد العام للإخوان المسلمين في مصر المستشار مأمون الهضيبي قد توفي فجر اليوم في منزله بالقاهرة.

وأوضح المراسل أن الهضيبي كان أدخل إلى أحد مستشفيات القاهرة لإجراء منظار إثر آلام أحس بها في القولون، إلا أنه توفي بعد عودته إلى منزله.

ولد الهضيبي يوم 28 مايو/ أيار 1921 لوالده المستشار حسن الهضيبي ثاني مرشد لجماعة الإخوان المسلمين (1950 - 1973)، وتخرج في كلية الحقوق وعمل بالنيابة وكان رئيسا لمحكمة غزة عام 1956.

شارك الهضيبي في أعمال المقاومة الشعبية خلال العدوان الثلاثي على مصر عام 1956 وقد اعتقله جيش الاحتلال الإسرائيلي، ثم انتسب إلى جماعة الإخوان المسلمين وما لبث أن اعتقل عام 1965 أثناء حضوره اجتماعا مع والده. وقد أقيل إثر ذلك من منصبه القضائي، وقدم إلى المحاكمة العسكرية وحكم عليه بالحبس سنة، وجدد اعتقاله لمدة خمس سنوات بعد انتهاء مدة الحبس وتم الإفراج عنه عام 1971.

عاد الهضيبي إلى القضاء بعد أن برئت ساحته ليصبح رئيسا لمحكمة استئناف القاهرة حتى أحيل إلى المعاش، وانتخب نائبا في مجلس الشعب (البرلمان المصري) عن دائرة الدقي بمحافظة الجيزة عام 1987.

ومع مرض وغيبوبة المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الراحل مصطفى مشهور يوم 29 أكتوبر/ تشرين الأول 2002 إثر نزيف في المخ، أصبح الهضيبي القائم بأعمال المرشد العام بالنيابة.

وبعد وفاة مشهور في 14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2002 شاع أن هناك خلافا حول من يخلفه، إلا أن الأمر حسم لصالح الهضيبي ليصبح المرشد العام السادس لجماعة الإخوان المسلمين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة