إسرائيل تحذر من إطلاق صواريخ عليها   
الأربعاء 23/5/1434 هـ - الموافق 3/4/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:27 (مكة المكرمة)، 9:27 (غرينتش)
فني إسرائيلي يلتقط بقايا صاروخ أُطلق الثلاثاء من قطاع غزة على جنوب إسرائيل (الفرنسية)

حذر وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون الأربعاء من أن إسرائيل سترد على أي هجوم على أراضيها، وأنها لن تسمح بأن يتعرض شعبها لإطلاق النار عليه "بأي شكل من الأشكال".

وجاء تحذير الوزير بعد ساعات من رد الجيش الإسرائيلي على سقوط قذيفة صاروخية أُطلقت من قطاع غزة على جنوب إسرائيل، وتبادل لإطلاق النار مع سوريا في هضبة الجولان.

وقال يعالون في بيان إن "الجيش الإسرائيلي هاجم غزة هذا الليل لأننا نعتبر (حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية) حماس مسؤولة عن كل ما يتم إطلاقه من غزة على إسرائيل. ولن نسمح بأي شكل بحصول عمليات إطلاق نار بشكل منتظم على مواطنينا المدنيين وقواتنا".

وأضاف يعالون "في هضبة الجولان أيضا، سياستنا تقوم على عدم تجاهل أي إطلاق نار من سوريا على إسرائيل سواء كان عرضيا أم لا، وسنرد بحزم".

وتابع "بمجرد أن نحدد مصدر إطلاق النار سندمره دون تردد كما حصل مساء أمس وفي الحالات السابقة. نحن نعتبر أن النظام السوري مسؤول عما يحصل على أراضيه ولن نسمح بأن تتعرض إسرائيل لإطلاق صواريخ دون أن ترد على ذلك".

وشن الطيران الإسرائيلي مساء الثلاثاء ثلاث غارات على قطاع غزة هي الأولى منذ التهدئة التي تم التوصل إليها بين إسرائيل وحركة حماس في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وعلى الحدود الشمالية لإسرائيل، وقع تبادل لإطلاق النار مساء الثلاثاء. فقد فتحت دبابة إسرائيلية النار باتجاه الأراضي السورية بعد سقوط قذيفة هاون مصحوبة بعيارات نارية من أسلحة خفيفة في الجانب الذي تحتله إسرائيل من هضبة الجولان، بحسب جيش الاحتلال الإسرائيلي. ولم يسفر الحادث عن سقوط ضحايا من الجانب الإسرائيلي، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة