قوة تركية تنقذ مهاجرين سوريين من الغرق   
الاثنين 1436/6/16 هـ - الموافق 6/4/2015 م (آخر تحديث) الساعة 16:27 (مكة المكرمة)، 13:27 (غرينتش)

أنقذ خفر السواحل التركي 12 مهاجراً سريا سورياً، بينهم طفل، عندما كان القارب الذي يقلهم على وشك الغرق في بحر إيجه أثناء إبحارهم نحو جزيرة كوس اليونانية.

وكان المهاجرون قد انطلقوا من شاطئ بلدة "تورغوت رئيس" في ولاية موغلا جنوب غربي تركيا على متن القارب الذي يبلغ طوله 2.5 متر.

ولدى وصولهم قبالة جزيرة تشاطال التركية في بحر إيجه لاحظوا تسرب الماء إلى القارب، فاتصلوا بخفر السواحل التركي الذي سارع بدوره إلى الموقع، وأجلاهم.

وقال محمد العيو -أحد المهاجرين الذين كانوا على متن القارب- "المحرك كان كبيرا مقارنة بحجم القارب، وعندما شعرنا بالمياه تنفذ إليه، ألقينا المحرك في البحر لنقلل من الحمولة. كنا نقود القارب بمفردنا دون ربان".

وسلم خفر السواحل السوريين الذين تمكن من إنقاذهم إلى قوات الدرك في موغلا، تمهيدا لنقلهم إلى شعبة الأجانب في مديرية أمن الولاية.

وكان خفر السواحل التركي قد أنقذ في الثاني من الشهر الجاري 33 مهاجرًا سريا يحملون الجنسية السورية كانوا على وشك الغرق على متن قارب مطاطي قرب سواحل الولاية أثناء محاولتهم التسلل إلى جزيرة كوس.

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة