متكي يشيد بدعم الجزائر لإيران   
الخميس 1431/4/17 هـ - الموافق 1/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 10:35 (مكة المكرمة)، 7:35 (غرينتش)

منوشهر متكي وصف علاقات بلاده بالجزائر بالمتينة (رويترز-أرشيف)

أعرب وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي خلال زيارته للجزائر عن شكر طهران لموقف الجزائر الداعم للملف النووي الإيراني.

وأوضح بأنه شرح خلال مباحثاته مع الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة آخر ما توصلت إليه طهران بخصوص الوقود النووي الذي تحتاجه.

ووصف متكي العلاقات مع الجزائر بأنها قوية ومتينة ومؤهلة لتصبح علاقات إستراتيجية.

وأبدى دعم طهران لدور الجزائر الإقليمي الفاعل لإحلال السلام والاستقرار في المغرب العربي والشرق الأوسط.

وأضاف متكي أنه قدم للرئيس الجزائري تقريرا عن الظروف السائدة في المنطقة والهواجس والقلق حيال الظروف التي يعيشها الشعب الفلسطيني.

وأضاف أن الجزائر وطهران قلقتان بخصوص الوضع في العراق وأفغانستان وباكستان.

من ناحية أخرى سلم متكي لبوتفليقة دعوة من الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد لزيارة إيران والمشاركة في اجتماع مجموعة الـ15 المزمع تنظيمها في مايو/ أيار المقبل.

والمجموعة هي منظمة دولية تأسست عام 1989 بهدف تحقيق التعاون في مجال الاستثمار والتجارة والتقنية، وتوسعت المجموعة ليبلغ عدد أعضائها حاليا 17 معظمها من أميركا اللاتينية وآسيا وأفريقيا وترأسها إيران حاليا.

واعتبر متكي أن زيارته للجزائر فرصة لتبادل وجهات النظر بشأن القضايا الدولية والإقليمية سواء في المغرب العربي أو حول الصحراء الغربية أو في أفريقيا بالإضافة إلى الوضع في العراق وفلسطين وأفغانستان.

وبحث متكي مع المسؤولين الجزائريين آخر تحضيرات اجتماع اللجنة المشتركة العليا بين البلدين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة