"البوشية" تستأثر بجوائز مهرجان الدوحة   
الأربعاء 6/5/1433 هـ - الموافق 28/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 14:33 (مكة المكرمة)، 11:33 (غرينتش)
فاطمة الشروقي الفائزة بجائزة أفضل ممثلة أولى (الجزيرة نت)
الجزيرة نت-الدوحة

استأثرت مسرحية "البوشية" بمعظم جوائز مهرجان الدوحة المسرحي الأول, الذي اختتم فعالياته أمس الثلاثاء, بعد أسبوع كامل شهد تقديم العديد من العروض شملت ست مسرحيات محلية، قدمت اثنتان منها على هامش المهرجان.

وقد فازت "البوشية " بجوائز المهرجان، فكانت جائزة أفضل نص مسرحي لإسماعيل عبد الله, وأفضل إخراج لناصر عبد الرضا, وأفضل ممثل أول لناصر المؤمن, وأفضل ممثلة أولى لفاطمة الشروقي, وأفضل إضاءة لناصر عبد الرضا, وذهبت جائزة أفضل ممثل ثان إلى علي سلطان عن دوره في مسرحية "كرك"، وأفضل ممثلة ثانية إلى ماجي مطران عن دورها في مسرحية "مواطن بالمقلوب".

عروض محلية
واقتصرت الدورة الأولى للمهرجان على العروض المحلية، في وقت وعد فيه وزير الثقافة والفنون حمد بن عبد العزيز الكواري، خلال رعايته ختام المهرجان على استمراره وتوسيع إطاره ليشمل مسرحيات خليجية وعربية في دوراته المقبلة.

وقال الكواري "إن المهرجان جاء كخطة لتطوير المسرح القطري والنهوض به"، مشيرا إلى أن الحضور الجماهيري المكثف للفعاليات قد أثبت أن المسرح بخير، لافتا إلى عودة الحيوية للمسرح القطري.

اليوم العالمي للمسرح
وتزامن ختام المهرجان مع اليوم العالمي للمسرح، وألقى موسى زينل المسرحي القطري كلمة الممثل العالمي جون مالكوفيتش مخاطبا فيها الممثلين "فليكن عملكم قويًّا ومميّزًا. فليكن عميقًا، ومؤثّرًا، وتأمّليًّا، وفريدًا. فليساعدنا على طرح سؤال الجوهر الإنساني، ولتكن تلك التأمّلات مسيرة من طرف القلب، والصدق، والبراءة الأولى، والنبل".

علي سلطان (يسار) يتسلم جائزة أفضل ممثل ثان من وزير الثقافة حمد الكواري (الجزيرة نت)

وتابع "فلتتجاوزوا الخصومة، والرقابة، والفقر، والعدميّة، التي سيجد بعضكم نفسه مضطرًّا إلى مواجهتها. ولتنوّرونا عن خفقات القلب الإنساني، في كل تعقيداته، وتواضعه، وفضوله، مما يجعل من إبداعكم نتاج حياة... ولتوظّفوا أفضل ما فيكم لطرح السؤال الأساسي، كيف نعيش؟ أتمنّى لكم من كلّ قلبي أن تجدوا إلى ذلك سبيلا".

وبينما أشادت لجنة التحكيم بحسن تنظيم المهرجان، أخذت على المسرحيات التي عالجت الشأن المحلي ضعف نصوصها. وكانت مسرحيتا "كرك" لعبد الرحمن المناعي، و"مواطن بالمقلوب" قد عالجتا الهموم المحلية وشواغل المواطن القطري في قالب كوميدي.

ودعت اللجنة إلى إقامة دورات في العرض المسرحي ومسابقة للنصوص وإقامة ندوة فكرية تناقش العروض المقدمة كما أكدت ضرورة وجود مركز إعلامي خاص بالمهرجان، وقد وعد الوزير الكواري بأخذ توصيات اللجنة بعين الاعتبار.

حضور مكثف
وقدمت في المهرجان الذي شهد حضورا جماهيريا مكثفا مسرحية "ثامن أيام الأسبوع" و"كرك" و"البوشية" و"العرض الأخير" و"مواطن بالمقلوب" و"المزبلة الفاضلة", كما شهد المهرجان ندوات موازية للعروض ناقشت الأعمال المسرحية.

وطغت على الأعمال المقدمة مناقشة  الشأن المحلي وعرض الهموم اليومية وإن جاءت نصوصها ضعيفة بحسب لجنة التحكيم في حين عرضت "ثامن أيام الأسبوع" للقضية الوجودية وسؤال الموت.

وقد استلهمت "البوشية" التراث الشعبي القطري وهي المسرحية التي وصفت بأنها أنضج رؤية وأكثر تكاملا في عناصر المسرح، وهو ما جعلها تحصد جوائز المهرجان. وكان الختام قد شهد فقرة فنية قدمتها فرقة اللؤلؤة للفنون الشعبية, بالإضافة إلى تكريم الرائدة المسرحية فاطمة شداد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة