محكمة بريطانية تقضي بتسليم لاجئ سعودي لواشنطن   
الخميس 1421/9/5 هـ - الموافق 30/11/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
أسامة بن لادن

أصدرت المحكمة العليا في لندن حكما يقضى بتسليم لاجئ سعودي إلى الولايات المتحدة التي تطالب به للاشتباه في علاقته بمجموعة أسامة بن لادن التي تتهمها واشنطن بالوقوف وراء تفجير سفارتين أميركيتين في إفريقيا قبل عامين.

وأعلن محامي اللاجئ السياسي خالد الفواز أنه سيستأنف الحكم أمام مجلس اللوردات وهو أعلى محكمة بريطانية.

وأضاف المحامي أنه يبحث أيضا إمكانية تدخل شخصي منفصل عند وزير الداخلية جاك سترو لمنع إجراءات التسليم.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات الأميركية تتهم الفواز بالتآمر لتفجير سفارتي الولايات المتحدة في كينيا وتنزانيا في أغسطس/ آب 1998 مما تسبب في مقتل 226 شخصا على الأقل. 

وكان الفواز المعتقل في سجن بجنوب لندن يقيم في العاصمة البريطانية مع زوجته وأولاده الثلاثة منذ سنوات بعد أن تقدم بطلب لجوء سياسي لم يبت فيه. وقد اعتقل بعد أن اتهمته محكمة في نيويورك بالتواطؤ مع ابن لادن بهدف قتل أميركيين في الخارج، وطلبت من السلطات البريطانية نقله إلى الولايات المتحدة للمحاكمة. وينفي الفواز وجود أية علاقة له مع ابن لادن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة