رائد يسير في الفضاء ويصلح جناح الطاقة بالمحطة الدولية   
الاثنين 25/10/1428 هـ - الموافق 5/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:49 (مكة المكرمة)، 22:49 (غرينتش)

إصلاح جناح الطاقة يمهد لعملية إطلاق مختبر كولومبوس الأوروبي في الشهر المقبل (الفرنسية-أرشيف)


نجحت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) في إصلاح أضرار لحقت بمحطة الفضاء الدولية في عملية غير مسبوقة نفذها أحد أبرز رواد الفضاء في الولايات المتحدة.

فقد قام رائد الفضاء سكوت بارازينسكي بإصلاح جناح للطاقة الشمسية تابع للمحطة في الفضاء الخارجي، فربط نفسه بالذراع الآلي للمحطة وقص الأسلاك المتشابكة وثبت خمس دعامات يدوية الصنع لتحل محل خمسة مفاصل كسرت أثناء بسط أحد أجنحة الطاقة الشمسية في المحطة يبلغ طوله 5ر33 مترا يوم الثلاثاء الماضي.

وتطلبت العملية السير في الفضاء. ويعد بارازينسكي أبرز من يقوم بذلك بين رواد المكوك ديسكفري. ومهد ذلك الإنجاز الطريق أمام (ناسا) لمواصلة بناء المحطة. وأعرب رائد الفضاء عن سعادته بنجاح مهمته ووصف ذلك بأنه فكرة عبقرية توصل إليها فريق الرحلة بالكامل بحسب وكالة رويترز للأنباء.

يذكر أن (ناسا) كانت ذكرت في وقت سابق أنه ليس بمقدورها مواصلة بناء المحطة في حالة بقاء الجناح غير مبسوط بشكل كامل. وتمهد عملية الإصلاح هذه لإطلاق مختبر كولومبوس الأوروبي في الشهر المقبل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة