الهند عاشر سوق عالمي للأدوية بحلول 2015   
الخميس 9/8/1428 هـ - الموافق 23/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 23:37 (مكة المكرمة)، 20:37 (غرينتش)

انتشار الأمراض وارتفاع الدخل سيضعان الهند بصدراة أسواق الأدوية بالعالم (الفرنسية-أرشيف)
توقعت دراسة لمكتب ماكينسي للاستشارات أن تصبح الهند بحلول العام 2015 من الأسواق الـ10 الأولى للأدوية في العالم، بسبب ارتفاع الدخل المتزايد وتزايد الأمراض الناجمة عن الضغط النفسي.

وقال غوتام كومرا أحد معدي الدراسة إن السوق الهندي سيتضاعف ثلاث مرات بعد ثماني سنوات، ليبلغ حجم المبيعات 20 مليار دولار مقابل ستة مليارات حاليا، وستحل الهند بالمرتبة العاشرة عالميا لجهة النصيب من سوق الأدوية.

ولتفسير هذا النمو أشارت الدراسة إلى أن معدل الدخل في الهند التي تضم أكثر من مليار نسمة تضاعف في العقدين الماضيين، ما منح المستهلكين قدرة شرائية أفضل تتيح لهم شراء المزيد من الأدوية، ومن جهة أخرى تشهد حالات المرض الناجمة عن ضغوط الحياة اليومية ارتفاعا شديدا.

وقال كومرا "في السابق كنا نسمع عن إصابات حادة، أما الآن فقد تزايدت حالات الأمراض المزمنة المرتبطة بنمط العيش مثل السكري والضغط الشرياني"، مشيرا إلى وجود أكبر عدد من المصابين بالسكري في العالم بالهند، إضافة إلى وجود عدد كبير من حالات الإصابة بأمراض القلب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة