أوروبا وواشنطن تعتزمان توقيع معاهدة لتسليم المجرمين   
الخميس 1422/12/15 هـ - الموافق 28/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حدد وزراء العدل في دول الاتحاد الأوروبي النصف الثاني من أبريل/ نيسان القادم موعدا للنظر في إقرار معاهدة جديدة لتسليم المجرمين مع الولايات المتحدة، وذلك كجزء من التضامن الأوروبي مع واشنطن في حربها على ما يسمى الإرهاب.

فقد وافق الوزراء الأوروبيون على إنجاز كل الإجراءات القانونية التي تتطلبها المعاهدة الجديدة قبيل موعد اجتماعهم القادم المزمع عقده في بروكسل في الخامس والعشرين من أبريل/ نيسان القادم. كما وافقوا على أن يقوم الاتحاد الأوروبي وإسبانيا -التي تتولى حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد- بمواصلة المحادثات غير الرسمية مع الولايات المتحدة بشأن تعزيز التعاون القضائي بين الجانبين.

وقال دبلوماسيون أوروبيون إنه لم يعرف بعد ما إذا كان الاتفاق المرتقب بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بشأن هذا التعاون -الذي يضمن تسليم المجرمين- سيضيف بنودا جديدة إلى الاتفاقيات القائمة حاليا بين الجانبين أم لا. وأشاروا إلى أن الوزراء الأوروبيين سيواجهون صعوبة في إيجاد حل لعقوبة الإعدام التي تطبق في الولايات المتحدة ولا تطبق في دول الاتحاد الأوروبي.

وكان الوزراء قد أكدوا في اجتماعهم السابق الذي عقد منتصف الشهر الجاري في إسبانيا أن أي اتفاق يبرم مع واشنطن يجب أن يراعي المعايير الأوروبية المتعلقة بحقوق الإنسان وتقديم ضمانات بعدم تطبيق عقوبة الإعدام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة