الفيسبوك يهزم القراءة ببريطانيا   
الأربعاء 1432/9/26 هـ - الموافق 24/8/2011 م (آخر تحديث) الساعة 9:02 (مكة المكرمة)، 6:02 (غرينتش)

الاستطلاع أظهر أن شابا من بين كل ستة لا يتمكن من قراءة كتاب واحد في الشهر(الفرنسية)

أظهر استطلاع للرأي أن الشباب البريطاني ينصرف عن قراءة أعمال كتاب مثل ديكنز وشكسبير وكيتس لانشغاله بمواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت مثل الفيسبوك وتويتر.

وجاء في الاستطلاع أن شابا واحدا بين كل ستة شبان لا يتمكن من قراءة كتاب واحد في الشهر، وأن أقل من نصف الشبان يختار قراءة كتاب من خارج المناهج الدراسية مرة واحدة على الأقل في الشهر.

وبدلا من ذلك يفضل الأطفال الاطلاع على الكلمة المكتوبة في الغالب عبر رسائل الهاتف المحمول ورسائل البريد الإلكتروني ومواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت مثل الفيسبوك وتويتر.

وسأل الاستطلاع 18141 طفلا تتراوح أعمارهم بين ثمانية أعوام و17 عاما، وأجرته المؤسسة البريطانية الخيرية (ناشونال ليتراسي ترست).

وقال مدير المؤسسة جوناثان دوغلاس في بيان إن دفع هؤلاء الأطفال للقراءة ومساعدتهم على حب القراءة هو الوسيلة لتحويل حياتهم ومنحهم فرصا وتطلعات جديدة.

وأوضحت المؤسسة الخيرية أنه في ظل مؤشرات على أن وتيرة القراءة لها صلة مباشرة بالتحصيل فهناك حاجة ماسة لسبل جديدة لتشجيع الشباب أكثر على القراءة.

ووصفت اقتراح وزير التعليم البريطاني مايكل جوف بأن يقرأ التلاميذ الذين بلغوا 11 عاما 50 كتابا في السنة، بأنه "تحدّ كبير" في ضوء هذه النتائج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة