مقتل ثلاثة من المتمردين الأكراد جنوب شرق تركيا   
الأحد 1426/3/9 هـ - الموافق 17/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:38 (مكة المكرمة)، 22:38 (غرينتش)
اشتباكات عنيفة في إقليم سيرناك مع حزب العمال الكردستاني (رويترز-أرشيف)
قتلت القوات التركية ثلاثة من المتمردين الأكراد في واحدة من أقوى الاشتباكات خلال السنوات الخمس الماضية, وارتفع عدد القتلى خلال الأسبوعين الماضيين جراء هذه الاشتباكات إلى 33 شخصا حسب مسؤولين أكراد.
 
وجاء في بيان صدر عن حاكم إقليم سيرناك جنوب شرق البلاد أن من بين القتلى أربعة من عناصر الجيش التركي خلال العملية العسكرية التي يقودها في الإقليم منذ نهاية مارس/آذار الماضي.
 
وأوضح البيان أن الجيش عثر على مخابئ للأسلحة تعود للمتمردين من حزب العمال الكردستاني وصادر كميات من الذخائر والمتفجرات, مشيرا إلى أن العملية العسكرية ما زالت مستمرة.
 
وفي بيان سابق صدر عن محافظة سيرناك جاء فيه أن 21 متمردا كرديا من حزب العمال قتلوا الخميس في معارك مع الجيش التركي, وأسفرت المعارك أيضا عن مقتل أربعة جنود في أحد المناطق الجبلية بالمحافظة.
 
وقال مسؤول عسكري محلي إن أنقرة كثفت من عملياتها العسكرية على المتمردين الأكراد عقب تقارير تحدثت عن تسلل مئات من المتمردين إلى تركيا عبر الحدود العراقية. وأوضح المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه أن الجيش يقاتل مجموعة من المتمردين يصل تعدادها إلى 90 مسلحا.
 
واستأنف حزب العمال الكردستاني المعارك ضد الجيش التركي بعد توقفها إثر الهدنة التي أعلنها من جانب واحد في يونيو/حزيران 1999.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة