ائتلاف سوريا يبحث اختيار قيادته وسط خلافات   
الثلاثاء 1435/9/12 هـ - الموافق 8/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 17:40 (مكة المكرمة)، 14:40 (غرينتش)

تواصل الهيئة العامة للائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة اجتماعاتها في مدينة إسطنبول التركية اليوم الثلاثاء لانتخاب رئيس جديد للائتلاف خلفا لأحمد الجربا، حيث أكد مراسل الجزيرة وجود انقسامات في صفوف الائتلاف مما يعقد التوصل إلى اتفاق.

وترددت أنباء عن حصول توافق بين الكتلتين الرئيستين في الائتلاف وهما الكتلة الديمقراطية التي يتزعمها الجربا وكتلة المجالس المحلية برئاسة المعارض مصطفى الصباغ، لكن مراسل الجزيرة في إسطنبول عامر لافي قال إن بقية الكتل اعترضت لاعتقادها بأن التوافق تم بناء على محاصة بين الكتلتين في قيادة الائتلاف، مما أعاد المفاوضات إلى نقطة الصفر.

وأضاف المراسل أن هناك حديثا عن عودة مرتقبة للتوافق بين أعضاء الهيئة العامة خلال اجتماع اليوم الذي بدأ في الساعة الثانية ظهرا بالتوقيت المحلي، وأنهم طرحوا للمناقشة فكرة تعديل النظام الداخلي للائتلاف بما يسمح بتمديد الفترة الرئاسية من ستة شهور إلى سنة، مشيرا إلى احتمال بدء الانتخابات بعد الإفطار مساء هذا اليوم.

وأوضح مراسل الجزيرة أن الأعضاء ناقشوا في جلسة أمس الملف العسكري للثورة السورية، حيث استمعوا إلى تقرير قدمه قائد الأركان في الجيش السوري الحر عبد الإله البشير الذي طالب بالمزيد من الدعم الدولي والتسليح، كما تحدثوا عن ضرورة تشكيل جيش وطني موحد قد توكل مهمة تأسيسه إلى القيادة الجديدة للائتلاف.

الكتل المكونة للائتلاف تعترض على "المحاصة" بين أكبر كتلتين فيه (الجزيرة)

ضغوط خارجية
في السياق نفسه نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن القيادي في الائتلاف سمير نشار قوله إنه يستبعد إنجاز الانتخابات اليوم وفقا للموعد الذي كان حدده الائتلاف، وذلك بسبب التجاذبات العديدة داخل الهيئة العامة.

وأشار إلى أن صيغة التوافق التي برزت قبل أيام تقوم على انتخاب عضوَي الائتلاف هادي البحرة رئيسا، وخالد خوجة أمينا عاما، وهما المنصبان الأساسيان في الهيئة السياسية.

وأضاف نشار أن هناك مؤشرات سياسية على "ضغط أميركي واضح" للتوصل إلى توافق على رئيس جديد، مشيرا إلى أن اتفاق المحاصة قد ينجح بتأمين الأصوات ولكن الجدل سيبقى قائما "لأن الاتفاق لا يقنع أكثرية السوريين وليس فقط الائتلاف".

ويذكر أن اجتماعات الهيئة العامة للائتلاف بدأت الأحد للبحث في النظام الداخلي وعلاقة الائتلاف بالحكومة السورية المؤقتة وانتخاب الهيئة الرئاسية التي تتمثل في رئيس الائتلاف ونوابه بالإضافة إلى الأمين العام والهيئة السياسية للائتلاف (24 عضوا بينهم 19 عضوا منتخبا من الكتل بالإضافة لخمسة أعضاء من الهيئة الرئاسية).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة