مقتل ألماني وجرح زميلته في آتشه   
الخميس 5/4/1424 هـ - الموافق 5/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جندي إندونيسي في شمال آتشه (رويترز)
قال الجيش الإندونيسي اليوم إن جنوده قتلوا -على ما يبدو- ألمانيا وجرحوا زميلته في إقليم آتشه الذي يخضع حاليا للقانون العرفي.

وهذه أول مرة يسقط فيها أجانب في الهجوم الواسع الذي يشنه الجيش الإندونيسي ضد متمردي الإقليم والذي قتل فيه العشرات.

وقال متحدث عسكري لم يفصح عن اسمه "إن إطلاق النار وقع الليلة الماضية في قرية لهونغ جايو على الساحل الغربي لآتشه".

وأضاف أن الألماني القتيل يدعى هندريك ألبرت وأن الجريحة وتدعى إليزابيث مارغريت أصيبت في ركبتها.

وأشار المتحدث إلى أن قرويا أبلغ الجنود عن نشاط مشبوه خلف منزله تم على إثره إرسال تسعة جنود إلى المنطقة فشاهدوا ضوءا ينبعث من بطارية جيب.

وتابع قائلا "عندما اقترب رجالنا من المكان طلبوا مرارا من ذلك الشخص تعريف نفسه.. ولم تكن هناك أي إجابة".

وأوضح المتحدث أن الجنود أطلقوا ثلاث رصاصات تحذيرية لكنهم لم يتلقوا أيضا أي استجابة، مضيفا أن الجنود بعد ذلك أطلقوا النار باتجاه المكان. وعندما تفقدوا الموقع وجدوا ألبرت ميتا.

وكان الجيش الإندونيسي قد بدأ يوم 19 مايو/ أبار الماضي هجوما واسعا ضد حركة آتشه الحرة في هذا الإقليم الواقع شمال جزيرة سومطرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة