الفيفا يشترط لشتوية مونديال قطر   
الأحد 1434/4/20 هـ - الموافق 3/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 2:04 (مكة المكرمة)، 23:04 (غرينتش)
قطر وعدت ببناء ملاعب مجهزة بتكييف ذي تقنية عالية (الأوروبية)
كشف الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جيروم فالك عن إمكانية إقامة مونديال 2022 المقرر بقطر في فصل الشتاء بدلا من الصيف، إذا ثبت طبيا أن درجة الحرارة المرتفعة في الدولة الخليجية ستضر اللاعبين.
 
وقال فالك السبت إثر اجتماع مجلس الاتحاد الدولي للعبة "قد تقول اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي بناء على تقرير طبي إن النهائيات يجب أن تقام في الشتاء بدلا من الصيف، طالما لم نحدد الرزنامة الدولية بعد.. جميع الاحتمالات تبقى مفتوحة".

وأضاف أن "النهائيات في عام 2022 وهذا يعني بعد تسعة أعوام، وأمامنا بطولتان لتنظيمهما في البرازيل وروسيا، لذا لا يزال لدينا الكثير من الوقت".

وقال فالك إن تغيير موعد الدورة لن يضع الفيفا في مواجهة قانونية أمام الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية وأستراليا التي خسرت المنافسة مع قطر لاستضافة الحدث العالمي، متسائلا "هل تعتقدون بأننا كنا سنفتح النقاش لو لم نكن متأكدين من استبعاد أي نزاع قضائي".

وكان الاتحاد الدولي قد أشار سابقا إلى أنه ينبغي على قطر أن تطلب تغيير موعد الدورة إلى الشتاء، في المقابل اكتفت الدوحة بتقديم حلول لتجاوز الانتقادات المتعلقة بارتفاع درجات الحرارة خلال الصيف عبر بناء ملاعب مجهزة بتكييف ذي تقنية عالية.
 
من جهته، جدد رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) ميشال بلاتيني يوم السبت مطالبته بتنظيم شتوي لمونديال 2022 في قطر.

كما نفى في حديث نشره الموقع الإلكتروني لصحيفة بيلد الألمانية الواسعة الانتشار، أن يكون قد تعرض لضغوط من قبل الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي من أجل التصويت لصالح قطر لاستضافة المونديال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة