كوكب الأرض يودع 50 صوتا طبيعيا   
الأحد 1437/10/6 هـ - الموافق 10/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 10:55 (مكة المكرمة)، 7:55 (غرينتش)

ودّع كوكب الأرض إلى الأبد خمسين صوتا طبيعيا تعود إلى بيئات حيوانية وأنشطة طبيعية، بعد أن اختفت هذه البيئات جراء التلوث والاحتباس الحراري.

وهذه نتيجة مؤلمة أثبتها الأميركي بيرني كروس عبر واحدة من أوسع التجارب العلمية لالتقاط الأصوات من الطبيعة بدأها قبل عدة سنوات.

وبعض هذه الأصوات يمكن الإصغاء إليه مسجّلا في معرض بباريس يحمل اسم "أوركسترا الحيوان الكبير".

وتنظم المعرض الصوتي مؤسسة كارتيي ويستمر حتى يناير/كانون الثاني المقبل.

ويضم المعرض مقاطع نادرة تم تجميعها على مدى سنوات من غابات زيمبابوي، إلى جزر في المحيط الهادي، وصولا إلى صحراء ألاسكا.

وتعدّ هذه المقاطع سجلا حيّا للحياة الحيوانية والطبيعية البرية، بما فيها أصوات ناجمة عن عوامل طبيعية كالرياح والزلازل والجفاف وذوبان الجليد.

يشار إلى أن صاحب هذا الجهد العلمي بيرني كروس باحث في تقنيات الصوت ومختص في الموسيقى.

وقال إن سنوات طويلة من التجوال مع أجهزة التسجيل في الغابات والصحاري أوحت له أن أصوات الطبيعة ليست سوى أوركسترا كونيّة ضخمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة