الرئيس الصيني يبدأ جولة أفريقية   
الأحد 1434/5/13 هـ - الموافق 24/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 18:46 (مكة المكرمة)، 15:46 (غرينتش)
زيارة الرئيس الصني لأفريقيا تهدف إلى تأكيد الأهمية التي توليها بكين للبلدان الناشئة (الأوروبية-أرشيف)

وصل الرئيس الصيني الجديد شي جين بينغ إلى تنزانيا في مستهل جولة أفريقية بعد زيارة لروسيا استغرقت ثلاثة أيام، تم التوقيع خلالها على نحو ثلاثين اتفاقية معظمها في النفط والغاز.

وقد هبطت طائرة الرئيس الصيني في مطار دار السلام -العاصمة الاقتصادية لتنزانيا- في أول محطة لجولته التي ستقوده أيضا خلال ثمانية أيام إلى جنوب أفريقيا والكونغو-برازافيل.

وتهدف جولته الأفريقية على نحو الخصوص إلى تأكيد الأهمية الخاصة التي توليها بكين للبلدان الناشئة حيث توسع الشركات الصينية نشاطاتها بلا توقف.

وسيشارك شي في دربان بالقمة الخامسة لمجموعة بريك التي تضم البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا، وهي الدول التي تسعى لتحويل قوتها الاقتصادية المتنامية إلى نفوذ دبلوماسي.

بوتين (يمين) وشي جين بينغ وقعا نحو ثلاثين اتفاقية معظمها في النفط والغاز (الفرنسية)

روسيا والصين
وكان شي جين بيبنغ قد اختتم زيارة لروسيا في أول زيارة خارجية له منذ توليه رئاسة الصين الأسبوع الماضي، ووقع خلال لقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة نحو ثلاثين اتفاقية، ولا سيما في مجال النفط والغاز.

وقد زار الرئيس الصيني وزارة الدفاع الروسية، في إشارة إلى عمق العلاقات العسكرية والسياسية والإستراتيجية بين البلدين، ولا سيما أنه الرئيس الأجنبي الوحيد الذي سمح له بزيارة "قلب" المؤسسة العسكرية.

ووصف شي زيارته لموسكو بأنها "فاقت كل التوقعات"، وقال إن "زيارتي حققت أهدافها والنتائج فاقت كل توقعاتي".

يُذكر أن روسيا والصين تبنيتا موقفا موحدا من الثورتين الليبية والسورية، كما أنهما عارضتا الخطط الأميركية لإقامة درع صاروخية خارج الحدود الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة