توقعات ببلوغ أبل تريليون دولار   
الأربعاء 1433/5/13 هـ - الموافق 4/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 4:48 (مكة المكرمة)، 1:48 (غرينتش)
تداولات أسهم أبل بلغت في فبراير/شباط الماضي 400 مليار دولار (البوابة العربية للأخبار التقنية)
توقع محلل مالي لدى شركة مستر أن تصل القيمة السوقية لشركة أبل إلى حوالي تريليون دولار وأن يبلغ سعر السهم الواحد فيها ألف دولار عام 2014.

وتعيد هذه التوقعات إلى الذاكرة ظاهرة شركات الدوت كوم التي انتشرت في بداية عام 2000 بشكل كبير مما دفع مؤشر داو جونز إلى مستوى 25 ألف نقطة، إلا أن التوقعات الخاصة بشركة أبل لا تأتي من فراغ أو ركوب للموجة كما حصل مع كثير من تلك الشركات التي أفلست بسرعة كبيرة وبشكل درامي، حيث إن منتجات مثل  آيبود، وماك، وآيباد، وآيفون لها قيمة سوقية قوية بالفعل بالإضافة إلى العلامة التجارية القوية للشركة مما يعطي واقعية لتلك التوقعات.

وترى مستر أنه أهم من بلوغ قيمة الشركة تريليون دولار وقيمة السهم فيها ألف دولار، أن تدفع هذه الأمور إلى المزيد من النمو في الشركة. وتتوقع وصول سعر السهم إلى المستوى المتوقع في عام 2014 وذلك من خلال نجاح أبل في كسب حصة وتميز خاص فيها بسوق الهواتف المحمولة.

كما تتوقع الشركة أن تصل توزيعات الأرباح على كل سهم إلى 80.18 دولارا بدون الأخذ في الاعتبار بتلفاز أبل الذي يتوقع أن يزيد بأربع دولارات أرباح كل سهم عند إصداره، مما يرفع السعر السوقي للسهم عن ألف دولار بما بين 12 و84 دولارا.

ويُتوقع أن تحقق أبل هذه التوقعات وتصل إلى مستويات قياسية جديدة من خلال ثلاثة مصادر هي: ثلث من يملكون هواتف آيفون سينتقلون إلى إصدار أحدث خلال عام 2015، انتقال أصحاب هواتف آيفون إلى إصدار أحدث كل 21 شهرا في المتوسط ونمو القيمة السوقية للشركة 20% سنويا.

وترى مستر أن مفتاح الوصول إلى تحقيق هذه التوقعات والمصادر الثلاثة هو الابتكار، وأفصحت عن أنها لا ترى مؤشرات على بطء الابتكار لدى شركة أبل التي يجب عليها الاستمرار في الابتكار في المناصب القيادية والإدارية لكي تنمو بشكل مضطرد.

وبلغت القيمة السوقية لشركة أبل العملاقة بعد التداولات الكبيرة على أسهمها خلال فبراير/شباط الماضي 400 مليار دولار، وهو مبلغ يتجاوز الناتج القومي لدول كبيرة، مثل اليونان والنمسا وجنوب أفريقيا والأرجنتين. ووصل سعر السهم اليوم حوالي 629.32 دولارا حينما حقق زيادة بلغت عشرة دولارات في آخر جلسة تداول بمعدل نمو 1.73%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة