3 قتلى بتفريق الأمن لمظاهرات رافضة للانقلاب بمصر   
السبت 23/8/1435 هـ - الموافق 21/6/2014 م (آخر تحديث) الساعة 1:58 (مكة المكرمة)، 22:58 (غرينتش)

سقط ثلاثة قتلى وأصيب عشرات آخرون خلال تفريق الأمن لمظاهرات رافضة للانقلاب العسكري في المطرية بالقاهرة، وذلك في إطار مظاهرات خرجت بعدة محافظات أمس الجمعة تحت شعار "مصر ليست معسكرا".

قالت وزارة الصحة المصرية إن ثلاثة قتلى سقطوا في مظاهرات رافضي الانقلاب، كما تحدثت وزارة الداخلية عن اعتقال أكثر من خمسين متظاهرا في محافظات مختلفة.

وأوضحت وزارة الداخلية في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن شخصين قتلا في اشتباكات بالأسلحة النارية والخرطوش (طلقات بنادق الصيد) بين أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي وقوات الأمن وأهالي حي المرج شمالي شرق القاهرة. وأفاد البيان بأن ثلاثة آخرين أصيبوا في المواجهات.

وأضاف البيان أن خمسة أشخاص آخرين أصيبوا في مواجهات مماثلة في أحياء المطرية شمالي القاهرة وبولاق الدكرور، بينهم اثنان بالرصاص.

وقد خرجت الجمعة عدة مظاهرات رافضة للانقلاب العسكري في عدة محافظات، ففي حي المعادي بالقاهرة خرجت مظاهرة من أمام مسجد الصحابة جاب خلالها المتظاهرون شوارع الحي، رافعين شعارات رابعة ومرددين هتافات ضد ما وصفوه بحكم العسكر.

كما خرجت في محافظة الجيزة مظاهرات رافضة للانقلاب العسكري، ورفع المتظاهرون الذين جابوا عددا من الشوارع شعارات رابعة وصور مرسي، كما رددوا هتافات تطالب بعودته ورفضوا الاعتراف بشرعية انتخاب عبد الفتاح السيسي رئيسا للبلاد. 

المتظاهرون رفعوا شعارات رابعة
ورددوا هتافات رافضة للانقلاب (الجزيرة)

مظاهرات ومسيرات
وفي بور سعيد خرجت مظاهرة لرافضي الانقلاب من أمام مسجد الحرمين في المدينة، وهتف المتظاهرون ضد حكم العسكر وجددوا رفضهم الاعتراف بشرعية انتخاب السيسي رئيسا لمصر.

وفي منيا القمح بمحافظة الشرقية نظم رافضو الانقلاب مسيرات في إطار أسبوع شعاره "التصعيد الثوري ومقاطعة داعمي الانقلاب"، ورفع المتظاهرون شعارات رابعة وصور الرئيس المعزول. 

وفي الإسكندرية تواصلت المسيرات الرافضة للانقلاب في ميادين عدة بشرق المدينة وغربها تلبية لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية إلى التظاهر. واتهم التحالف قوات الأمن بمهاجمة أحد المساجد في منطقة الحضرة خلال صلاة الجمعة لمنع خروج مظاهرة من المسجد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة