حزب أوكراني ينتقد تهديد الحكومة بطرد سفير روسيا   
الجمعة 1430/2/24 هـ - الموافق 20/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 23:10 (مكة المكرمة)، 20:10 (غرينتش)
العلاقات بين روسيا وأوكرانيا زادت توترا في الآونة الأخيرة بسبب أزمة الغاز
(رويترز-أرشيف)

محمد صفوان جولاق-كييف
 
انتقد حزب معارض بأوكرانيا التحذير الصادر عن وزارة الخارجية في حق السفير الروسي وقال إن التهديد بطرده ليس في مصلحة البلاد ومن شأنه أن يزيد من حدة التوتر القائم مع روسيا.
 
وقد طالب حزب الأقاليم المعارض بإقالة وزير الخارجية فلاديمير أوغريزكو على خلفية تصريحاته التي انتقد فيها السفير الروسي في كييف، فيكتور تشيرنوميردين.
 
وقال النائب السابق عن الحزب تاراس تشيرنوفيل في تصريح للجزيرة نت إنه "لم يكن من الحكمة تحذير السفير الروسي بهذه الطريقة الرسمية المهينة التي جرت، لأن من مصلحة البلاد خفض حالة التوتر مع روسيا وتعزيز العلاقات معها لا العكس".
 
 تشيرنوفيل: توتر العلاقات مع روسيا ليس في صالح أوكرانيا (الجزيرة نت)
وأضاف تشيرنوفيل أن "هناك العديد من الوسائل والطرق الأخرى الصامتة المتاحة التي من شأنها التلميح بعدم رضا الحكومة عن تصرفات وتصريحات الدبلوماسيين العاملين على أراضيها بما لا يسبب خلافات أو توترا".
 
وكانت الخارجية الأوكراينة قد حذرت السفير الروسي من أنها قد تعتبره شخصاً غير مرغوب فيه بسبب تصريحاته الإعلامية وتعليقاته على الوضع بأوكرانيا والتي وصفتها بأنها غير دبلوماسية وتدخُّل لا مبرر في شؤون أوكرانيا الداخلية وحكومتها.
 
استدعاء واحتجاج
وقد استدعى وزير الخارجية السفير الروسي وعبر له بشكل مباشر عن احتجاج بلاده على تصريحاته وتعليقاته، وأكد له أن هذه التصرفات تعتبر خرقاً لاتفاق فيينا المتعلق بآداب التمثيل الدبلوماسي بين الدول.
 
وتقول الخارجية الأوكرانية إن عددا من القائمين بأعمال السفارة الروسية في كييف والقنصليات الروسية في كل من مدينتي خاركوف وأوديسا تخطوا حدود وآداب العمل الدبلوماسي بتصريحات وتعليقات مماثلة.
 
وكان السفير الروسي انتقد مساعي أوكرانيا للانضمام لعضوية حلف شمال الأطلسي (ناتو)، معتبراً أنها تشكل خطراً مباشراً على أمن بلاده القومي.
 
 تشيرنوميردين انتقد مساعي أوكرانيا للانضمام للناتو (الجزيرة نت)
كما انتقد السفير الروسي موقف أوكرانيا الرافض لوجود الأسطول الروسي المرابط في المياه الإقليمية الأوكرانية على سواحل البحر الأسود، مشيراً إلى أن وجودها مهم لحماية أوكرانيا وبلاده من زحف الناتو.
 
وقد نقلت وسائل الإعلام المحلية في أوكرانيا عن متحدث باسم الخارجية الروسية تأكيده أن بلاده ترى في موقف الحكومة الأوكرانية إهانة لها، وأنها تدرس الرد المناسب على هذا التصرف.
 
وحسب المتحدث الروسي فإنه من بين الخيارات المطروحة طرد السفير الأوكراني لدى موسكو إذا اعتبر تشيرنوميردين شخصاً غير مرغوب به في أوكرانيا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة