فقد روبوت ياباني في مهمة فضائية   
الاثنين 1426/10/13 هـ - الموافق 14/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 6:28 (مكة المكرمة)، 3:28 (غرينتش)

مهمة منيرفا الأولى لليابان لجمع معلومات من  جرم فضائي (أرشيف الفرنسية)
ذكرت وكالة استكشاف الفضاء اليابانية أن روبوتا صغيرا أطلقه مسبار فضائي ياباني إلى كويكب يدور حول الشمس فقد قبل أن يتمكن من الهبوط على سطح الكويكب.

وكانت مهمة الروبوت منيرفا الذي يبلغ طوله عشرة سنتيمترات ويشبه العلبة تهدف لجمع معلومات عن الكويكب إيتوكاوا في تجربة تمهد لهبوط المسبار هايابوسا غير المأهول على الكويكب يوم 19 نوفمبر/تشرين الثاني.

وقالت وكالة كيودو للأنباء إنه كان من المقرر أن يرسل الروبوت منيرفا المزود بآلة تصوير وأجهزة لقياس الحرارة صورا للأرض ومعلومات تتعلق بدرجات حرارة السطح من خلال المسبار هايابوسا.

ونقلت الوكالة عن جونيتشيرو كاواجوشي الأستاذ بوكالة استكشاف الفضاء أن العلماء أساؤوا تقدير اللحظة المناسبة لإطلاق منيرفا وهي مهمة واجهت صعوبات بسبب تغير مستوى ارتفاع المسبار هايابوسا فوق الكويكب.

ومثلت المهمة أول محاولة من جانب اليابان لإرسال جهاز لجمع المعلومات إلى جرم فضائي خارج الأرض.

ويدور الكويكب إيتوكاوا الذي يبلغ طوله 600 متر في مدار بين الأرض والمريخ وسمي باسم هيديو إيتوكاوا رائد برنامج استكشاف الفضاء الياباني. ويتحرك الكويكب حاليا على بعد 290 مليون كيلومتر من الأرض.

والمسبار مصمم للهبوط على الكويكب مرتين وجمع عينات قبل العودة إلى الأرض. ويأمل العلماء أن يتمكنوا من خلال دراسة عينات من سطح الكويكب من معرفة مزيد من المعلومات عن أصل الكون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة