مقتل بن لادن يؤثر بحرب أفغانستان   
الأربعاء 9/6/1432 هـ - الموافق 11/5/2011 م (آخر تحديث) الساعة 13:28 (مكة المكرمة)، 10:28 (غرينتش)

مقتل بن لادن أثار جدلا واسعا في العالم

قال مسؤولون كبار في الإدارة الأميركية وصانعو قرار أميركيون بارزون إن مقتل زعيم القاعدة أسامة بن لادن والضغط المتزايد على الكونغرس من أجل خفض كلفة الوجود الأميركي في أفغانستان عاملان من شأنهما التأثير في طبيعة إستراتيجية باراك أوباما بأفغانستان.


ويدعو بعض أعضاء إدارة أوباما إلى اتباع إستراتيجية في أفغانستان تتمثل في ضرورة مطاردة وقتل قادة حركة طالبان وقادة الفصائل الأخرى أو من وصفتهم بالمتمردين أينما وجدوا، وذلك بدلا من إستراتيجية أوباما المكلفة التي تتطلب الانتشار الواسع للقوات الأجنبية على الأرض الأفغانية.

ونسبت صحيفة واشنطن بوست لمسؤولين أميركيين قولهم إن مقتل زعيم القاعدة يقدم مثالا جيدا يمكن اتباعه في المرحلة الجديدة من الحرب التي استمرت أكثر من عشرة أعوام في مواجهة "الإرهاب".

وقبل حادثة مقتل بن لادن -والقول للصحيفة- كانت الإدارة الأميركية تواجه مشاكل وأعباء أبرزها أزمة الديون القومية والانتخابات الرئاسية لعام 2012 ومشاكل أخرى، وكل تلك المشاكل والأزمات تبين أن إستراتيجية الحرب على أفغانستان باتت تشكل هاجسا مرعبا للأمن القومي للولايات المتحدة ولدافع الضرائب الأميركي على وجه الخصوص.

الحرب على أفغانستان تكلف الحكومة الأميركية عشرة مليارات دولار شهريا
تكلفة الحرب
وأما الحرب على أفغانستان والتي لا تبدو لها من نهاية في الأفق، فتكلف الحكومة الأميركية عشرة مليارات دولار شهريا، ولذلك يقول السيناتور جون كينيدي إنه يجب على الإدارة الأميركية أن توضح مهماتها في أفغانستان وأن تجد طريقة للخروج من الأراضي الأفغانية بأسرع وقت ممكن.

وأوضح أحد كبار المسؤولين في الإدارة الأميركية أن مقتل بن لادن سيترك أثرا كبيرا في حجم وسرعة انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان في ما بين يوليو/تموز القادم ونهاية عام 2014.

من جانبها ذكرت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية أن مقتل بن لادن أدى بالإدارة الأميركية إلى إعادة تقييم إستراتيجيتها في الحرب على أفغانستان، وخاصة بشأن الانتشار الواسع للقوات الأجنبية على الأرض الأفغانية وبشأن ضرورة انسحابها.



وأشارت إلى أن عضوي مجلس الشيوخ الديمقراطي جون كيري والجمهوري ريتشارد لوغرا اقترحا البارحة ضرورة إعادة تقييم إستراتيجية الحرب على أفغانستان من حيث كلفة وجدوى الحرب برمتها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة