القضاء الأميركي ينظر في قرار يحظر إعدام موسوي   
الثلاثاء 1424/10/9 هـ - الموافق 2/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

زكريا موسوي
تنظر محكمة استئناف أميركية الأربعاء في مسألة التحقق من عدالة الإجراءات القضائية التي باشرتها السلطات الأميركية بحق زكريا موسوي المتهم الوحيد في الولايات المتحدة في هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001.

وتبت المحكمة في طلب استئناف قدمته وزارة العدل تطلب فيه نقض القرار الذي أصدرته القاضية ليوني برينكيما التي حظرت إصدار حكم الإعدام على المتهم الفرنسي.

وقال الاتهام في طلب الاستئناف "إن برينكيما بقرارها هذا لا تتسب في غل يد الحكومة عن محاكمة إرهابيي تفجيرات سبتمبر/ أيلول وإنما أي إرهابيين آخرين في اعتداءات قد تنفذ لاحقا".

وأصدرت برينكيما قرارها على أثر رفض السلطات الأميركية السماح للدفاع بالاستماع إلى شهادة ثلاثة من عناصر تنظيم القاعدة تحتجزهم الولايات المتحدة.

وقد أثار امتناع الحكومة عن السماح للدفاع باستجواب أعضاء في تنظيم القاعدة تساؤلات وتعليقات في أوساط عديدة بالولايات المتحدة.

وتساءلت صحيفة واشنطن بوست إن كان من حق الحكومة في إطار مكافحة الإرهاب تخطي حقوق المتهمين الدستورية الأساسية. ورأى اختصاصي في عقوبة الإعدام أن السلطات ستجد في غالب الأحوال صعوبة في الاستمرار بالمطالبة بعقوبة الإعدام بحق موسوي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة