نمور التاميل يعرضون هدنة لمدة شهر   
الأربعاء 1422/10/4 هـ - الموافق 19/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ناقلة جنود سريلانكية تتجه نحو مناطق نمور التاميل في شبه جزيرة جفنا (أرشيف)
أعلنت حركة نمور التاميل التي تقاتل من أجل وطن مستقل في شمال سريلانكا اليوم الأربعاء وقفا لإطلاق النار من جانب واحد مدته شهر، ويأتي هذا التطور بعد أسبوعين من انتخاب حكومة جديدة تعهدت بإجراء محادثات سلام مع المقاتلين.

وقالت الحركة في بيان لها إنها تأمل بأن ترد حكومة سريلانكا الجديدة بشكل إيجابي على البادرة لتسهيل عملية السلام. وقد أصدر قائد جبهة نمور تحرير تاميل إيلام أوامره لجميع وحداته القتالية بالامتثال لوقف إطلاق النار ضد القوات الحكومية بدءا من منتصف يوم 24 ديسمبر/ كانون الأول الحالي.

وجاء رد الحكومة على لسان وزير الدفاع السريلانكي الذي قال من جانبه "لقد سمعنا للتو عن إعلان الهدنة، وسنقوم بدراسة الأمر"، وأضاف "على الأغلب سنرد بشكل إيجابي". وتجيء هدنة اليوم بعد عام من إعلان جبهة نمور تحرير تاميل إيلام هدنة مماثلة استمرت أربعة أشهر فقط قبل أن تنهار جهود سلام رعتها النرويج. يذكر أن ما يزيد عن 64 ألف شخص قتلوا في الحرب الأهلية التي تشهدها البلاد منذ 18 عاما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة