مشكلة بمحرك تعيد طائرة إماراتية لسيدني   
الاثنين 1433/12/28 هـ - الموافق 12/11/2012 م (آخر تحديث) الساعة 10:02 (مكة المكرمة)، 7:02 (غرينتش)

إيرباص تعتزم إجراء تعديلات على أجنحة طائراتها من طراز "أي 380" في نهاية العام الجاري (رويترز)

تسببت مشكلة في المحرك في عودة طائرة من طراز "أي 380" تابعة لشركة طيران الإمارات إلى مطار مدينة سيدني بأستراليا، بعد حوالي نصف ساعة من إقلاعها في اتجاه دبي، وقالت شركة الطيران الإماراتية إن الركاب سمعوا صوت انفجار ورأوا شهبا برتقالية اللون.

وجاء في بيان للشركة إن "رحلة طائرة الإمارات الرقم أي كاي 413 من سيدني إلى دبي بتاريخ 11 نوفمبر/تشرين الثاني عادت بعد قليل من إقلاعها إلى المطار بسبب مشكلة في المحرك".

وقال الصحافي الأسترالي مات كامبيل، الذي كان على متن الطائرة ضمن 300 راكب، لصحيفة سيدني مورنينغ هيرالد إن الحادث وقع حين كانت الطائرة تواصل طلوعها في الجو، ورجح أن الأمر حصل بعد نصف ساعة على إقلاعها حيث رأى شهبا برتقالية اللون وسمع ضجة في الطائرة.

وأشار كامبيل الذي كان مسافرا في الطابق العلوي على متن "أي 380"، التي تعتبر أكبر طائرة ركاب في العالم، إلى أن ركابا آخرين تم إبلاغهم أن عطل المحرك ربما يكون نجم عن الارتطام بطيور.

وأوضح متحدث باسم شركة طيران الإمارات أن الشركة تعمل لتحديد سبب الحادث. وقال "كان هناك شهب ودخان" مخالفا بذلك ما قاله بعض الركاب من أنهم شاهدوا نارا.

وقال الركاب الذين كانوا على متن رحلة الطائرة العملاقة إنهم سمعوا دويا قويا وشاهدوا "وميضا برتقاليا براقا"، وإن الطيار أبلغهم أن المحرك الموجود على الجناح الأيمن تعطل.

وتتكون الطائرة "أي 380"، التي تصنعها إيرباص، من طابقين، وهي الطائرة  التجارية الأكبر في العالم حاليا، وتم تسليم أكثر من 70 طائرة من هذا الطراز لشركات الطيران حول العالم.

وكانت شركة إيرباص أعلنت في مايو/أيار الماضي أنها تعتزم إجراء تعديلات على أجنحة طائراتها من طراز "أي 380" في نهاية العام الجاري لتجنب مشكلة مع الشقوق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة