محمد صبحي يقدم "ونيس وأحوال البلاد"   
الأحد 1434/3/23 هـ - الموافق 3/2/2013 م (آخر تحديث) الساعة 14:43 (مكة المكرمة)، 11:43 (غرينتش)
الفنان محمد صبحي قدم العديد من الأعمال المسرحية والتلفزيونية الناجحة (الأوروبية)

ما زال لشخصية "ونيس" التلفزيونية الشهيرة ما تقوله في أحوال مصر بعد أن كثرت مشاكلها ولم تستقر أوضاعها، فقد انتهى الفنان محمد صبحي من تصوير مسلسل "ونيس وأحوال البلاد"، ليكون الجزء الأخير من "يوميات ونيس" الذي عرض منه سبعة أجزاء حتى الآن.
 
وقال صبحي إنه قدم كل ما كان يهدف إليه في هذا العمل بأجزائه السابقة، وإن فكرة المسلسل كانت تقوم على إعداد جيل من الشباب قادر على تكوين الأسرة المثالية، مؤكدا أنه يشعر بالرضا عما قدمه حتى الآن.
 
وأضاف صاحب مسرحية "ماما أميركا" أنه انتهى من 60 حلقة قبل أربعة أشهر ومن عمليات المونتاج كاملة، وأنه سلم التلفزيون المصري نسخ العمل كاملة ولا يعرف موعد عرضه حتى الآن.
 
ويتناول مسلسل "ونيس وأحوال البلاد" أحوال مصر بعد ثورة 25 يناير في إطار اجتماعي تتخلله العديد من المواقف الكوميدية، كما تطرح الحلقات بعض الحلول للعديد من المشاكل القائمة في الوقت الحالي.

ويشارك في بطولة المسلسل إلى جانب الفنان محمد صبحي كل من سماح أنور ومها أبوعوف وسماح السعيد وجميل راتب وعايدة عبد العزيز وخليل مرسي وعبد الله مشرف، وهو من إنتاج محمد صبحي بمشاركة قطاع الإنتاج.

وقال صبحي إنه لا يفضل عرض المسلسل في الوقت الحالي، ويفضل عرضه بعد هدوء الأوضاع حتى يحظى باهتمام الجمهور، معربا عن حزنه لمشاهد الانفلات الأخلاقي الذي يشهده الشارع المصري حاليا، واعتبر أن بعض أبناء الجيل الحالي ليس لديهم أية رغبة في الاستماع إلى نصائح أو غيرها مما أوصلنا إلى المشهد الحالي.

"
محمد صبحي:
على السياسيين الذين يتصارعون على السلطة في البلاد النظر إلى البسطاء والفقراء في هذا البلد، الذين عانوا الأمرين في عهد مبارك

مصر تنزف
من جهة أخرى، دعا صبحي إلى إعادة الهدوء والاستقرار إلى البلاد، وقال إن مصر تنزف دما وألما منذ عامين وبكل أسف نجد من يجعل مصلحته الشخصية أهم من مصالح البلاد العليا، مشيرا إلى أنه لم يكن يتصور يوما أن يصل الحال في البلاد إلى هذا النحو المؤسف.

وقال إن على السياسيين الذين يتصارعون على السلطة في البلاد النظر إلى البسطاء والفقراء في هذا البلد، الذين عانوا الأمرين في عهد مبارك وجاءت الثورة لتمنحهم بصيص أمل لأن تتوقف هذه المعاناة غير أنها زادت بكل أسف، دون أن يهتم أحد بهم أو بأحوالهم.

وأكد الفنان المخضرم أن البلاد لن تعرف التقدم والاستقرار دون تحقيق العدل، ولا يمكن الوصول إلى هذا العدل ولدينا ملايين المصريين الذين يعيشون في أحياء عشوائية تفتقد أبسط متطلبات الحياة الكريمة للإنسان، لافتا إلى أنه يحلم باليوم الذي تنتهي فيه العشوائيات من هذا البلد.

ويعد محمد صبحي من أبرز الفنانين الملتزمين فنيا وسياسيا، حيث قدم أعمالا مهمة خاصة في المسرح أبرزها "انتهى الدرس يا غبي" و"ماما أميركا" و"الجوكر" و"البغبغان" و"سكة السلامة 2000". كما قدم أعمالا تلفزيونية شهيرة من أبرزها "فارس بلا جواد" و"رحلة المليون" و"يوميات ونيس" في سبعة أجزاء.

ولم يشتهر صبحي سينمائيا بقدر نجاحه على خشبة المسرح والتلفزيون، وشارك في بطولة أعمال مهمة مثل فيلم "الكرنك" لعلي بدرخان و"أبناء الصمت" لمحمد راضي إلى جانب أعمال كوميدية عديدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة