إيران تتمسك بالنووي وتحركات دولية لحلحلة الأزمة   
الاثنين 1427/2/27 هـ - الموافق 27/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 22:02 (مكة المكرمة)، 19:02 (غرينتش)

أحمدي نجاد أكد حق بلاده في الحصول على التكنولوجيا النووية (رويترز-أرشيف)

جدد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد تمسك بلاده بالمضي قدما في برنامجها النووي، وقال إن الأمة الإيرانية تقف اليوم بحزم ضد من سماهم الطغاة والمضطهدين في العالم.

وأضاف أحمدي نجاد في خطاب ألقاه في مدينة دهدشت في محافظة كهكيلويه وبوير أحمد، أن شعبه لن يتراجع خطوة واحدة في ما يتعلق بحقه في الحصول على التكنولوجيا النووية.

وتأتي هذه التصريحات بعد يوم من حث المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية آية الله علي خامنئي الإيرانيين على الصمود في وجه ما سماه التهديدات التي تواجه طهران بسبب نشاطاتها النووية، وحذر من أن بعض هذه التهديدات قد ينفذ.

ووصف في لقاء مع قادة وأعضاء مليشيات الباسيج تهديدات بعض الدول الكبرى بأنها "اصطفاف ضد مصالح إيران". وقال "إنهم يسمون ذلك توافقا دوليا، ولكن التوافق الدولي هو ضد تدخل أميركا وشنها للحروب".

تحركات دولية
وتحاول الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن منذ أكثر من 15 يوما الاتفاق على مشروع قرار يطالب إيران بوقف الأنشطة النووية الحساسة.

"
ألمانيا تستجوب  سبعة أشخاص معظمهم من الروس بشأن تصدير معدات ألمانية ربما تكون مفيدة لبرنامج إيران النووي

"

وفي هذا الإطار تلتقي مستشارة ألمانيا أنغيلا ميركل في وقت لاحق اليوم المدير العام للوكالة الذرية محمد البرادعي لبحث هذا الملف. كما من المقرر أن يلتقي البرادعي أيضا مع وزير الخارجية الألماني فرانك وولتر شتاينمر.

وفي هذا السياق كشف ممثلو ادعاء ألمان أنه يجري استجواب سبعة أشخاص معظمهم من الروس بشأن تصدير معدات ألمانية ربما تكون مفيدة لبرنامج إيران النووي.

وقال متحدث باسم مكتب الادعاء في بوستدام قرب برلين إن هذا الاستجواب يأتي بعد مصادرة أموال ومعدات وسجلات في إعقاب دهم 41 موقعا في جميع أنحاء ألمانيا الأسبوع الماضي.

وذكر المتحدث أن المعدات الإلكترونية والمحولات والأسلاك الخاصة والمضخات الألمانية الصنع التي تقدر قيمتها بين مليونين وثلاثة ملايين يورو (2.4 و3.6 ملايين دولار) نقلت إلى إيران عبر روسيا.

وأشار فيلفنز إلى أن الشحنات المعنية أرسلت إلى روسيا عن طريق نحو ست مؤسسات ألمانية متخصصة صغيرة لم يحدد أسماءها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة