بريطانيا تتكبد مليارات بأفغانستان   
الخميس 1431/11/14 هـ - الموافق 21/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:06 (مكة المكرمة)، 12:06 (غرينتش)

مجهود بريطانيا العسكري في أفغانستان يرهق ميزانيتها (الفرنسية-أرشيف)

أظهرت تقديرات مالية أن العمليات العسكرية التي يخوضها الجيش البريطاني في أفغانستان ستكلف خزينة المملكة المتحدة أكثر من 15 مليار جنيه إسترليني (حوالي 23,6 مليار دولار أميركي) خلال الأعوام الأربعة القادمة.

وذكرت صحيفة ذي غارديان اللندنية في موقعها الإلكتروني أن تلك المبالغ سيتحملها صندوق احتياطي خاص، أُنفق منه بالفعل حوالي 12 مليار جنيه إسترليني (18,8 مليار دولار) في الصراع الدائر هناك، وليس خصما على ميزانية وزارة الدفاع.

واستندت الصحيفة في تقريرها إلى توقعات وزارة الخزانة التي كشفت أيضا عن أن أجهزة الأمن والمخابرات لن تنجو من تقليص ميزانياتها. ورغم أن تلك الأجهزة ستحصل على مائة مليون إسترليني إضافية (157 مليون دولار تقريبا) خلال السنوات الأربع القادمة من أجل مكافحة الهجمات الإلكترونية المحتملة، فإن ميزانياتها ستتجمد عند ملياري جنيه إسترليني بنسبة استقطاع تبلغ حوالي 10% مع أخذ التضخم في الحسبان.

وكانت الحكومة البريطانية أعلنت الثلاثاء -في سياق تقرير المراجعة الإستراتيجية لمسائل الدفاع والأمن- تخفيضات هامة في ميزانية الدفاع.

وعلٌّقت الصحيفة على ذلك بقولها إن الحكومة حرصت على إظهار تلك الخطوة على أنها إجراء في إطار سياسة منفصلة، وليست جزءاً من مطالب أملتها عليها وزارة الخزانة.

وصرح وزير الخزانة أمس الأربعاء بأن ميزانية الدفاع ستخفض بنسبة 8% لتصل إلى 33,5 مليار جنيه إسترليني (52,6 مليار دولار) بحلول 2014/2015.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة