الصين تؤكد سعيها لإيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية   
الخميس 1423/9/2 هـ - الموافق 7/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أسامة الباز
قال المبعوث الصيني الجديد الخاص للشرق الأوسط وانغ شيغي إن بكين تعمل بصورة جادة للتوصل إلى حل شامل للقضية الفلسطينية.

والتقى المبعوث الصيني الذي وصل القاهرة في وقت سابق اليوم مع أسامة الباز مستشار الرئيس المصري حسني مبارك ووزير الخارجية أحمد ماهر.

وصرح الباز للصحفيين بعد اللقاء بأن مصر تنظر لقيام الصين بتعيين مبعوث خاص للشرق الأوسط نظرة إيجابية للغاية، "خصوصا في ظل وضع الصين كقوة كبرى واعتزازنا بمواقفها".

وأضاف الباز أن "توجهات الصين في مجال السياسة الخارجية مطمئنة، وأن أي دور تقوم به في نزاعات مثل نزاع الشرق الأوسط سيعود بالخير على القضية نفسها وعلى فرص تحقيق السلام والأمن في المنطقة".

وعقب لقائه في وقت سابق اليوم بالأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى طالب الموفد الصيني بـ"ضرورة تحريك حقيقي لعملية السلام" في المنطقة. وقال وانغ للصحفيين إن محادثاته مع الأمين العام للجامعة تركزت حول الوضع في منطقة الشرق الأوسط "وضرورة التحريك الحقيقي لعملية السلام من أجل إحلال سلام دائم وعادل في المنطقة".

وأضاف أن بلاده تعمل على إيجاد حل عادل وشامل لقضية الشرق الأوسط موضحا أن الصين على اتصال دائم مع أطراف النزاع وتؤيد جميع الجهود الدولية لدفع عملية السلام في الشرق الأوسط، مشددا على ضرورة أن تلبي أي جهود المطالب المشروعة للشعب الفلسطيني.

يشار إلى أن مصر هي المحطة الأولى في أول جولة للموفد الصيني في المنطقة والتي تشمل أيضا كلا من الأراضي الفلسطينية وإسرائيل ولبنان وسوريا والأردن.

وكان ناطق بلسان وزارة الخارجية الصينية قد أعلن الثلاثاء الماضي أن مهام وانغ الرئيسية ستتركز على إجراء اتصالات واسعة مع الأطراف ذات العلاقة لتبادل الرؤى حول مسألة سلام الشرق الأوسط. كما ذكرت السفارة الصينية أن تعيين مبعوث صيني خاص جاء بطلب من عدد من الدول العربية دون ذكر هذه الدول، وذلك بسبب اتهام الدول العربية لواشنطن الراعي الرئيسية لعملية السلام في الشرق الأوسط بأنها منحازة لإسرائيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة