مقتل ثلاثة جنود أميركيين وإصابة بريطانيين بالعراق   
الاثنين 1427/9/10 هـ - الموافق 2/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:19 (مكة المكرمة)، 21:19 (غرينتش)
جندي أميركي يحتمي خلف ستار من الخرسانة في إحدى ضواحي بغداد (الفرنسية-أرشيف)

أعلن الجيش الأميركي اليوم في بيان مصرع ثلاثة من جنوده أحدهم في حادث قرب الموصل، بينما قتل الآخران بإطلاق نار من أسلحة خفيفة أثناء  قيامهما بعملهما في محافظة الأنبار السبت.
 
وبمقتل هؤلاء يرتفع عدد القتلى في صفوف العسكريين الأميركيين في العراق منذ مارس/ آذار 2003 إلى 2709، استنادا لمعطيات وزارة الدفاع  الأميركية (البنتاغون).
 
من جهة أخرى أصيب جنديان بريطانيان بجروح خطرة جراء انفجار عبوة ناسفة بقافلتهم في جنوب العراق.
 
وأوضح المتحدث العسكري البريطاني الميجور تشارلز بربريدج أن قافلة دعم كانت تقوم بعملها الروتيني عندما انفجرت عبوة ناسفة، وأنه تم إخلاء الجنديين اللذين أصيبا بجروح خطرة بمروحية.
 
وأضاف أن الانفجار ألحق أضرارا جسيمة بالشاحنة غير المصفحة بينما كانت تعبر طريقا سريعا في محافظة ميسان وكبرى مدنها العمارة (365 كلم جنوب بغداد).
 
وعراقيا قتل عدد من الأشخاص في العاصمة بغداد مع عودة الحياة إلى مجراها الطبيعي بعد رفع حظر التجول التي عاشتها منذ مساء الجمعة، كما قتل أربعة أشخاص وأصيب ستة مدنيين بانفجار سيارة ملغومة في سوق للخضر بالفلوجة غربي بغداد.
 
وقتل في الموصل شمال بغداد شرطي وأصيب سبعة أشخاص من بينهم أربعة شرطيين في هجمات عدة بقذائف هاون استهدفت مركزا للشرطة.
 
وأعلنت الشرطة في الصويرة جنوب بغداد انتشال خمس جثث بينها جثة تلميذة من نهر دجلة. وكانت جميع الجثث مصابة بأعيرة نارية في الرأس والصدر، وفي المحمودية عثرت الشرطة أيضا على أربع جثث أعدم أصحابها بطلقات في الرأس.
 
 النواب العراقيون يرجئون مناقشة قانون الأقاليم (الفرنسية-أرشيف)
سياسيا
وعلى المسار السياسي أرجأ مجلس النواب العراقي جلسته التي كانت مقررة اليوم من أجل قراءة ثانية لمسودة قانون قدمه الائتلاف الشيعي الموحد حول "آليات وإجراءات تشكيل الأقاليم".
 
وكان المجلس قد أنهى الثلاثاء الماضي قراءة أولى لمسودة مشروع القانون الذي قدمه الائتلاف الموحد الشيعي بدعم من التحالف الكردستاني الذي يتوقع أن يصبح نافذا بعد 18 شهرا من إقراره في البرلمان.
 
وبعد الانتهاء من القراءة الثانية للمشروع التي يتوقع أن تتم يوم غد، سيحال إلى التصويت بعد أربعة أيام.
 
من جهة أخرى أكد النائب الأول لرئيس البرلمان خالد العطية التوصل لاتفاق بين الكتل البرلمانية يتضمن "قرارا بتشكيل لجنة لتعديل الدستور وفقا للمادة 142، على أن يتم الانتهاء من إجراءاتها خلال فترة لا تتجاوز السنة من تاريخ تشكيل اللجنة".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة