ليستر يتمسك بالصدارة ويضاعف متاعب تشلسي   
الثلاثاء 5/3/1437 هـ - الموافق 15/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 5:26 (مكة المكرمة)، 2:26 (غرينتش)

سجّل المتألقان جيمي فاردي ورياض محرز هدفين وقادا فريقهما ليستر سيتي للفوز على ضيفه تشلسي (2-1) والتمسك بصدارة الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وعلى ملعب كينغ باور ستاديوم وأمام 38 ألف متفرج في ختام المرحلة السادسة عشرة من المسابقة، تقدم فاردي بهدف لليستر سيتي في الدقيقة 33 مستفيدا من تمريرة متقنة من الجزائري محرز، ورفع فاردي رصيده إلى 15 هدفا في صدارة هدافي الدوري.

وأضاف محرز -الذي اختير أفضل لاعب في المباراة- الهدف الثاني في الدقيقة 47، ورد المهاجم الفرنسي لويك ريمي بهدف لتشلسي في الدقيقة 77.

وبهذا الفوز رفع ليستر رصيده إلى 35 نقطة في الصدارة بفارق نقطتين أمام أرسنال وثلاث نقاط أمام مانشستر سيتي، بينما تجمّد رصيد تشلسي عند 15 نقطة ليبقى في المركز السادس عشر بعيدا بنقطة واحدة عن منطقة الهبوط.

وحقق ليستر فوزه العاشر هذا الموسم مقابل خمس تعادلات وهزيمة واحدة، ليصبح برفقة أرسنال ومانشستر سيتي الفريق الأكثر فوزا حتى الآن في الموسم الحالي. وينفرد ليستر بأقل عدد من الهزائم بين جميع الفرق.

في المقابل، تعرض تشلسي لهزيمته التاسعة مقابل أربعة انتصارات وثلاث تعادلات، مما يفرض المزيد من الضغوط على المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذي بات مستقبله مع الفريق على المحك.

وازدادت متاعب تشلسي بإصابة نجمه البلجيكي إيدن هازارد الذي غادر الملعب في الشوط الأول وهو يعاني فيما يبدو من مشكلة في الفخذ بعد تدخل من فاردي.

وكان مذاق الانتصار جميلا لمدرب ليستر، الإيطالي كلاوديو رانييري، الذي أقاله تشلسي عام 2004 بعد سنة واحدة من شراء الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش للنادي اللندني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة