خدمة تسوق غوغل تنافس أمازون   
السبت 1433/1/8 هـ - الموافق 3/12/2011 م (آخر تحديث) الساعة 22:18 (مكة المكرمة)، 19:18 (غرينتش)

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن غوغل تدرس تقديم خدمة لمساعدة المستهلكين على التسوق عبر الإنترنت وتسليم المشتريات في اليوم نفسه، أملا في التغلب على موقع أمازون الذي يجتذب المستخدمين.


ونقلت الصحيفة أمس الخميس عن مصادر مطلعة قولها إن غوغل -الشركة الرائدة في خدمات البحث على الإنترنت- تجري محادثات مع متاجر تجزئة كبيرة وشركات شحن من بينها ميسيز وجاب وأوفيس ماكس لإنشاء الخدمة.


ورفضت غوغل التعليق على تلك الأنباء، بينما لم ترد أمازون على اتصالات للحصول على تصريح، كما رفضت متحدثة باسم جاب التعليق، بينما لم يتسن الاتصال بميسيز وأوفيس ماكس.


وتنظر غوغل بقلق إلى رواج خدمة برايم التي تقدمها أمازون، والتي تقدم خدمة الشحن المجاني خلال يومين مقابل 79 دولارا في السنة في الولايات المتحدة، خشية أن تستدرج مستخدمي الإنترنت بعيدا عن مواقعها.

 

ويقول سكوت وينجو الرئيس التنفيذي لشركة تشانل أدفايزر للتجارة الإلكترونية إن نحو 40% من إيرادات غوغل يأتي من مصادر التجزئة.

 

وأوضح وينجو أن خدمة أمازون برايم حققت نجاحا كبيرا في السنوات القليلة الماضية، وهو ما بدأ يهدد هذا الجزء الكبير من إيرادات غوغل.

 

وكتب وينجو في مدونة يوم الخميس "ما إن يذهب المستهلك إلى أمازون برايم حتى يبدأ بحثه عن المنتجات على غوغل يتراجع بشكل كبير".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة