أنباء عن تحرير رهائن المدرسة في كمبوديا   
الخميس 1426/5/9 هـ - الموافق 16/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:20 (مكة المكرمة)، 8:20 (غرينتش)

قالت وكالات أنباء إن عملية احتجاز رهائن مدرسة بكمبوديا انتهت بسلام، وأن سراح الرهائن جميعا قد أطلق.

وكانت الشرطة الكمبودية قد قالت في وقت سابق إن ستة مسلحين اقتحموا مدرسة دولية في شمال غرب كمبوديا واحتجزوا عددا كبيرا من الطلاب والتلاميذ.

وحسب الشرطة فإن المسلحين يطلبون مالا وسيارات وأسلحة، ويجري التفاوض معهم لكن لم يتم التوصل إلى حل بعد.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن المتحدث باسم الحكومة قوله إن المسلحين أطلقوا سراح بعض الرهائن في وقت سابق، ولكنهم ظلوا يحتجزون نحو 40 شخصا.

ويقول أحد السكان إن من بين الرهائن أطفالا أميركيين ويابانيين وأوروبيين تتراوح أعمارهم بين عامين وستة أعوام.

وتؤوي المنطقة الشمالية الغربية من كمبوديا الكثير من مقاتلي الخمير الحمر السابقين, حيث يعاني معظمهم من ظروف صعبة تدفع بعضهم إلى عالم الجريمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة