نجاح جزئي في احتواء النفط المتسرب   
الاثنين 1431/6/3 هـ - الموافق 17/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 7:07 (مكة المكرمة)، 4:07 (غرينتش)

شركة بي بي أجرت عدة محاولات لاحتواء التسرب النفطي (رويترز-أرشيف)

قالت شركة بي بي للطاقة إنها نجحت جزئيا في احتواء النفط المتسرب من البئر المنفجرة على عمق 1600 متر تحت سطح البحر بخليج المكسيك.

وأضاف بيان نشر على موقع إلكتروني تستخدمه الشركة أنها تمكنت من إدخال أنبوب داخل البئر, وبدأت سحب النفط والغاز إلى سفينة على سطح الماء.

وقد استعمل الفنيون إنسانا آليا في توجيه الأنبوب الرفيع نحو مصدر التسرب, وتأمل الشركة أن يتم وقف التسرب نهائيا بفضل هذا الأنبوب في غضون أسبوع.

وقالت كينت ويلز نائبة الرئيس التنفيذي للشركة إن "الأنبوب الرفيع لا يشفط كل كمية النفط المتسرب, لكن العملية تسير وفق ما هو مخطط لها".

وكانت شركة بي بي قد أجرت سابقا عدة محاولات لاحتواء التسرب النفطي لكنها باءت جميعها بالفشل, بسبب العمق الذي تجري فيه العمليات.

تشكيك
غير أن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما قللت من أهمية هذه العملية واعتبرت أنها "ليست حلا" لمشكلة التسرب النفطي.

وقال بيان صادر عن وزيري الأمن الداخلي والداخلية إن "هذه التقنية ليست حلا, ومن الصعب الآن تحديد مدى فعاليتها".

يذكر أن انفجار البئر النفطية بخليج المكسيك في 20 من أبريل/نيسان الماضي أدى إلى تكون بقعة نفطية كبيرة باتت تهدد بكارثة بيئية واقتصادية على طول الساحل الأميركي بهذا الخليج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة