المقاومة تصيب عددا من جنود الاحتلال في العراق   
السبت 1424/6/18 هـ - الموافق 16/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
القوات الأسترالية تجمع كميات من الذخيرة والمتفجرات في بغداد (رويترز)

قال متحدث باسم جيش الاحتلال الأميركي في العراق إن جنديا أميركيا أصيب في كمين بقرية العبرة شمال مدينة بعقوبة على بعد 60 كلم من بغداد. وأوضح المتحدث أن المهاجمين فجروا عبوة ناسفة لدى مرور قافلة عسكرية أميركية وأطلقوا عليها نيران أسلحة خفيفة وقذيفة مضادة للدبابات.

وذكر المصدر أن القوات الأميركية ردت بإطلاق النار على مصدر الهجوم وأطلقت مروحية عسكرية صواريخ على المهاجمين. وقال إن القوات الأميركية قامت بحملة تفتيش في القرية عثرت فيها على عبوات ناسفة أخرى. وأصيب جندي آخر أمس إثر انفجار وقع لدى مرور قافلة عسكرية على بعد ثلاثة كيلومترات شمال غربي بغداد أثناء عودتها من الرمادي.

كما ذكر مراسل الجزيرة في العراق أن رتلا من العربات العسكرية تعرض لهجوم بقذائف صاروخية في مدينة هيت غربي بغداد مما أدى إلى تدمير عربتين مصفحتين وسقوط عدد من الجرحى. وأفاد شهود عيان وقوع إصابات وتدمير آليات في هجمات مماثلة ضد قوات الاحتلال في الفلاحات بين الرمادي والفلوجة وفي مدينة سامراء وفي منطقة الضلوعية التابعة لقضاء بلد.

عبارات تندد بالاحتلال على جدران مدينة الصدر ببغداد (الفرنسية)

وفي حادث آخر أفاد مراسل الجزيرة في العراق أن المدير العام لشرطة محافظة نينوى اللواء محمد خير برهاوي أصيب بجروح خطيرة نقل على أثرها إلى المستشفى بعد أن وقع في كمين نصب له في حي الوحدة بجنوبي الموصل.

وقد أدى الهجوم الذي نفذه مجهولون بالقنابل والرشاشات إلى مقتل اثنين من مرافقي برهاوي وإصابة شخص ثالث بجروح خطيرة. وقد سارعت القوات الأميركية إلى تطويق مكان الحادث ومنعت الصحفيين من التصوير.

وأفادت مراسلة الجزيرة في الناصرية جنوبي العراق نقلاً عن شهود عيان أن حالة من الغليان تعم المدينة بعد جرح عدد من الأشخاص أحدهم في حالة خطيرة, خلال مظاهرة قام بها مواطنون غاضبون ضد المجلس البلدي لمدينة الناصرية. وقد تدخل الجنود الإيطاليون والرومانيون الموجودون هناك لتهدئة الأوضاع وفرقوا المتظاهرين.

اعتقال علماء
من جهة أخرى أكد رئيس جامعة بغداد الدكتور سامي المظفر أن القوات الأميركية اعتقلت عددا من العلماء العراقيين من أساتذة الجامعات المعنيين بملف التسليح العراقي.

وقال ردا على سؤال من الجزيرة إن هناك العديد من العلماء العراقيين المعروفين الذين اعتقلوا وإن بعض هؤلاء مازالوا رهن الاعتقال. ووصف المظفر هذا الإجراء بأنه انتهاك لحرمة الجامعة.

جندي بريطاني يعتقل مواطنا عراقيا (رويترز)
وأفرجت القوات الأميركية عن
صلاح حسن أحد مصوري الجزيرة في منطقة خرنابات بمحافظة ديالى شرقي العراق بعد أن اعتقلته لعدة ساعات خلال تغطيته لإحدى عمليات الجيش الأميركي.

وكانت القوات الأمريكية قد اعتقلت مصوراً آخر للجزيرة قبل يومين في مدينة سامراء أثناء تصويره لهدم القوات الأميركية عدداً من المنازل التي اشتبهت في أن الرئيس العراقي السابق صدام حسين كان مختبئا فيها.

وفي البصرة تسعى القوات البريطانية إلى إعادة تأهيل الشرطة العراقية في المدينة لمساعدتها في تأمين الأوضاع. وقد تم تشكيل فرقة تضم نحو ثلاثة آلاف وسبعِمائة شرطي للحفاظ على الأمن في المدينة. ومع تزايد حالات التهريب عبر الأنهار لجأت القوات البريطانية إلى تدريب عدد من الضباط التابعين لسلاح البحرية العراقي السابق لحماية المرافق العامة.

دعوة أنان
جاءت هذه التطورات في الوقت الذي دعا فيه الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان إلى وضع نهاية مبكرة لاحتلال العراق، وطالب بمؤتمر صحفي عقده في هلسنكي مع رئيسة فنلندا بوضع "خريطة طريق" تضع للعراقيين موعدا لانتهاء احتلال بلدهم وتشكيل حكومة لهم معترف بها دوليا.

وأشار أنان إلى وجود مشاورات دولية من أجل إعطاء الأمم المتحدة دورا أكبر في العراق، موضحا أن هذه المشاورات تتناول أيضا تشكيل قوة متعددة الجنسيات من أجل تحقيق الاستقرار هناك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة