غاز أعصاب يتسبب في إخلاء قاعدة أميركية بأوزبكستان   
الأحد 1423/3/29 هـ - الموافق 9/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود أوزبك يضعون حاجزا خرسانيا على طريق قرب الحدود مع أفغانستان (أرشيف)
أعلن متحدث عسكري أميركي اكتشاف آثار غاز أعصاب داخل قاعدة أميركية في أوزبكستان، مشيرا إلى أنه تم إجلاء جميع القوات من القاعدة التي تقع في منشأة عسكرية سوفياتية قديمة. ويأتي هذا الحادث بعد ساعات من عثور قوات بريطانية وأميركية على أسلحة ومتفجرات داخل مجمع يشتبه بأنه تابع لتنظيم القاعدة جنوبي أفغانستان.

وقال الكولونيل روغر كينغ المتحدث باسم قوات التحالف في أفغانستان إن آثار الغاز اكتشفت في ثلاثة مواقع بقاعدة (قرشي خان آباد) الجوية في أوزبكستان، مشيرا إلى أنه لم ترد تقارير عن حالات مرضية.

وأضاف كينغ أنه ليس من المعروف عدد الجنود الذين ربما تواجدوا في الأماكن التي عثر فيها على آثار الغاز. وأحد المواقع التي اكتشفت فيها هذه الآثار قريب من مبنى القيادة. وأنشأت القوات الأميركية القاعدة في أوزبكستان أواخر العام الماضي لدعم الحرب على ما تسميه الإرهاب في أفغانستان.

وأغارت قوات بريطانية وأميركية في وقت سابق على مجمع يشتبه بأنه تابع لتنظيم القاعدة جنوبي أفغانستان وضبطت أسلحة ومتفجرات. وجاء ذلك قبل يوم واحد من بدء اجتماعات مجلس اللويا جيرغا (أعيان القبائل الأفغانية) لانتخاب حكومة انتقالية للبلاد في العاصمة كابل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة