63% من الفرنسيين لا يثقون في اليمين ولا اليسار   
الأحد 1428/1/16 هـ - الموافق 4/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:43 (مكة المكرمة)، 21:43 (غرينتش)
 
أعرب 63% من الفرنسيين عن عدم ثقتهم في قدرة اليمين ولا اليسار على حكم البلاد.
 
وأفادت دراسة -شملت أكثر من خمسة آلاف ناخب فرنسي قبل أسابيع من الانتخابات الرئاسية- بأن 19% فقط من الفرنسيين يثقون في اليسار مقابل 17% يثقون في اليمين.
 
وبخصوص تلك الانتخابات توقع 46% من الذين شملهم الاستطلاع أن تؤدي نتائجها (الانتخابات) إلى تحسين الأمور مقابل 53% رأوا عكس ذلك.
 
ومن المقرر أن تنظم الانتخابات الرئاسية الفرنسية على دورتين في 22 من أبريل/نيسان والسادس من مايو/أيار المقبل.
 
وحول القضايا الأهم في نظر الفرنسيين احتل العمل المرتبة الأولى (31%) لكن بنسبة تقل عن دراستين سابقتين أجريتا في الخريف والربيع الماضيين.
 
وتأتي بعد ذلك مشكلة غياب المساواة (12%) وارتفاع الأسعار(11%) وأمن الممتلكات والأشخاص (8%).
 
ورغم التراجع المستمر للأرقام الرسمية للبطالة منذ آذار/مارس فإن الشعور بتجدد ارتفاعها بدأ يعود، وأكد 39% من الذين شملهم الاستطلاع ذلك مقابل 30% في الدراسة السابقة.
 
وحول تأثير الهجرات المختلفة على أوضاعهم الشخصية قال 51% إن الهجرة القادمة من أوروبا الشرقية هي التي تجعل أوضاعهم أصعب، بينما رأى 47% الأمر ذاته بشأن الهجرة القادمة من المغرب العربي، مقابل 39% ذكروا الهجرة من أفريقيا جنوب الصحراء، و38% أشاروا إلى المهاجرين من آسيا.
 
وتعتبر هذه الدراسة الثالثة من نوعها ويطلق عليها "ميزان السياسة الفرنسية"، وقد أعدها معهد إيفوب لوزارة الداخلية ومتخصصون في السياسة تحضيرا للانتخابات الرئاسية والتشريعية في 2007.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة