فحص بسيط للدم يكشف عن احتمالات الإصابة بالزهايمر   
الأربعاء 8/12/1422 هـ - الموافق 20/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

توصل الباحثون في جامعة بوسطن الأميركية إلى طريقة جديدة وسريعة للكشف عن مرض الزهايمر في بدايته أو قبل ظهوره عن طريق فحص بسيط للدم. وأوضح هؤلاء في الدراسة التي نشرتها مجلة "نيوإنغلاند" الطبية أن هذا الفحص يعتمد على قياس نسبة مادة الهوموسيستين في الدم حيث بينت البحوث والدراسات أن كبار السن الذين يملكون مستويات عالية من هذه المادة أكثر تعرضا للإصابة بالزهايمر بحوالي الضعف.

ونوه الخبراء إلى عدم وجود طريقة فعالة ومناسبة تكشف عن المرض حاليا ولكنهم يأملون بأن يساعد فحص الهوموسيستين والجين السيئ الذي يضاعف خطر الإصابة بالزهايمر ومراجعة تاريخ المريض العائلي للإصابة, في تحديد خطر المرض بصورة مبكرة.

ومن المعروف أن ارتفاع مستويات الهوموسيستين في الدم يزيد خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية التي تزيد بدورها احتمالات الإصابة بالخرف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة