نيودلهي توقع اتفاقا لشراء دبابات روسية متطورة   
الخميس 1421/11/23 هـ - الموافق 15/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وقعت الهند مع روسيا اتفاقا لشراء دبابات روسية الصنع من طراز تي 90 القتالية، كما وقعتا على اتفاقية أخرى لنقل التكنولوجيا المطلوبة لتصنيع هذا النوع من الدبابات في الهند.

وقال بيان حكومي صدر في نيودلهي إن الهند ستشتري نحو 310 من الدبابات الروسية منها 124 دبابة تامة الصنع بينما ستقوم بتجميع بقيتها.

ووقع الاتفاق عن الجانب الروسي نائب رئيس الوزراء الزائر إيليا كليبانوف، وعن الجانب الهندي وزير الدفاع جورج فرنانديز، ولم تكشف الحكومة الهندية عن قيمة الصفقة لكن خبراء عسكريين يقدرونها بنحو ستمائة مليون دولار على الأقل.

ويعتبر هذا النوع من الدبابات أحدث ما أنتجته روسيا، ويتميز بقدرته على الحركة والرؤية الليلية، ويرى مراقبون أن هذه الصفقة ستمنح الهند تفوقا نوعيا على جارتها وخصمها باكستان التي حصلت هي الأخرى مؤخرا على دبابات أوكرانية من طراز تي 80.

ووقعت الدولتان أيضا على اتفاق يقضي بنقل تكنولوجيا صناعة هذه الدبابات ليتم صنعها مستقبلا في الهند، كما تتواصل المفاوضات بين الهند وروسيا حول احتياجات البحرية الهندية، وتشمل المفاوضات حصول الهند على غواصات روسية إضافة إلى حاملة الطائرات المعروفة باسم "الأميرال غورشكوف".

مقاتلة هندية
وكانت الهند قد اشترت في الماضي تقنية تصنيع طائرات سوخوي 30 متعددة المهام والمتقدمة تقنيا من روسيا في صفقة بلغت قيمتها أكثر من ثلاثة مليارات دولار وتستمر سبعة عشر عاما. وهي أكبر صفقة توقعها روسيا منذ انهيار الاتحاد السوفيتي.

ومن جهته قال الخبير العسكري الهندي الجنرال ساتيش نامبيار في تصريحات صحفية إن هذه الصفقة لا علاقة لها بباكستان، وعزا إقدام الهند عليها إلى تجديد الدبابات الهندية القديمة. وقال إن تطوير أسطول الدبابات الهندي المتقادم يشغل الهند أكثر مما تشغلها مجاراة شراء باكستان لدبابات تي 80.

وتمتلك الهند نحو 1200 دبابة من طراز فيجيانتا المصنعة محليا، وحوالي 700 دبابة تي 55 روسية الصنع. يشار إلى أن روسيا تعتبر رابع بائع للسلاح في العالم بعد الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، وقد عادت بقوة إلى السوق الهندية منذ سنتين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة