إجلاء عمال صينيين من سامراء إلى بغداد   
السبت 1435/9/1 هـ - الموافق 28/6/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:08 (مكة المكرمة)، 15:08 (غرينتش)

أجلت القوات العراقية أكثر من 1400 عامل صيني من مدينة سامراء ونقلتهم إلى بغداد بعد أن كانوا علقوا في محطة لتوليد الكهرباء يعملون فيها بمدينة سامراء الواقعة شمال بغداد عندما اندلعت اشتباكات بين القوات العراقية ومسلحين.

في هذه الأثناء، قالت السلطات الصينية إنها تبحث مع الحكومة العراقية أوضاع أكثر من عشرة آلاف عامل صيني في العراق في ظل تدهور الأوضاع الأمنية هناك. 

وكانت صحيفة "تشاينا ديلي" ذكرت الجمعة أنه تم إجلاء نحو خمسين عاملا صينيا من مناطق في شمال العراق ونقلهم في مروحيات إلى بغداد.

وذكرت الصحيفة الرسمية أن أكثر من خمسين موظفا في شركة "تشاينا ماشينري إنجنيرينغ كوربوريشن" كانوا في شمال البلاد وصلوا مساء الأربعاء إلى بغداد.

وللصين أكثر من عشرة آلاف موظف في مختلف المواقع الصناعية في العراق، كما يقول مسؤولون حكوميون صينيون.

ونقلت وسائل الإعلام الصينية الأسبوع الماضي أن الشركات النفطية الصينية الكبرى أعدت خططا للإجلاء إذا ما اتسع نطاق أعمال العنف إلى جميع أنحاء العراق الذي يعد أحد كبار مزودي الصين بالنفط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة