تايوان تجري تدريبات بالذخيرة الحية لردع الصين   
الجمعة 1427/6/25 هـ - الموافق 21/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:24 (مكة المكرمة)، 21:24 (غرينتش)

أكثر من 550 قطعة مدفعية
شاركت في المناورات (الفرنسية)
أجرت تايوان اليوم الخميس أكبر تدريباتها العسكرية بالذخيرة الحية منذ نحو 20 عاما، مستعرضة أحدث أسلحتها لصد أي هجوم صيني محتمل.

وشارك أكثر من 13 ألف جندي في المناورات التي حلقت خلالها مقاتلات أف-16 أميركية الصنع في السماء وأطلقت الدبابات نيرانها من على الشاطئ على أهداف طافية فوق سطح البحر، في حين هبط مظليون أدوا دور جنود بالجيش الصيني على الأرض في محاكاة لهجوم محمول جوا ضد منشآت هامة على الجزيرة.

وقال الرئيس التايواني تشين شوي بيان الذي يؤيد الاستقلال عن الصين إن تعزيز الدفاع التايواني سيضمن السلام والاستقرار على امتداد مضيق تايوان ومنطقة آسيا والمحيط الهادي، بينما لم يصدر تعقيب فوري عن المكتب الصيني لشؤون تايوان في بكين.

وبدأت المواجهة بين تايوان والصين منذ عام 1949 حين فرت القوات الوطنية المهزومة إلى الجزيرة بعد هزيمتها في حرب أهلية أمام الشيوعيين.

ويقول محللون إن توازن القوى العسكرية في مضيق تايوان يتجه الآن لصالح الصين لأن العملاق الآسيوي يعزز دفاعه وسط مخاوف من أن تعلن تايوان استقلالها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة