واشنطن تجمد ودائع ماليزيين بتهمة الإرهاب   
الأحد 1424/7/11 هـ - الموافق 7/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

واشنطن تجمد ودائع ماليزيين يشتبه بتورط بعضهم في تفجيرات بالي بإندونيسيا عام 2002 (رويترز-أرشيف)
وضعت الولايات المتحدة الأميركية عشرة مواطنين ماليزيين على لائحة المشتبه بانتمائهم إلى حركة الجماعة الإسلامية المرتبطة بتنظيم القاعدة وأمرت بتجميد ودائعهم المالية.

وقد أضيف المشتبه بهم الذين تتهمهم السلطات الإندونيسية بالإرهاب إلى لائحة تبليغ دولية خاصة بالإرهابيين تم وضعها على الموقع الإليكتروني الرسمي للمكتب الأميركي لمراقبة الودائع الخارجية.

ويوجد خمسة من المواطنين الماليزيين رهن الاعتقال لدى أجهزة الأمن بإندونيسيا، بينما لا يزال أربعة منهم في حالة فرار، في حين يوجد العاشر بين أيدي الشرطة الإندونيسية التي اعتقلته في مطلع العام الحالي.

وكانت واشنطن قد أعلنت يوم الجمعة الماضي أنها جمدت ودائع عشرة أشخاص معظمهم إندونيسيون للاشتباه بانتمائهم إلى الجماعة الإسلامية من بينهم عناصر يشتبه بضلوعهم في تفجيرات أكتوبر/ تشرين الأول ببالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة