دول الخليج تدعم الدوحة لأولمبياد 2020   
الأحد 1433/5/10 هـ - الموافق 1/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 14:04 (مكة المكرمة)، 11:04 (غرينتش)

أعلنت اللجان الأولمبية الخليجية دعمها لملف الدوحة لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية عام 2020, وأحمد الفهد لرئاسة اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية (أنوك) في الجمعية العمومية الشهر المقبل.

وعقد رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية اجتماعهم السادس والعشرين في جدة برئاسة رئيس اللجنة الأولمبية السعودية نواف بن فيصل, إذ إن السعودية هي رئيسة الدورة الحالية لمجلس التعاون.

وشارك في الاجتماع الأمين العام للجنة الأولمبية القطرية سعود بن عبد الرحمن آل ثاني، ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينية ناصر بن حمد آل خليفة، وطلال الفهد (ممثل عن رئيس اللجنة الأولمبية الكويتية)، وحبيب مكي نائب رئيس اللجنة الأولمبية العمانية، ويوسف السركال النائب الأول لرئيس اللجنة الأولمبية الإماراتية.

وتتنافس الدوحة مع أربع مدن أخرى هي إسطنبول (تركيا) وطوكيو (اليابان) وباكو (أذربيجان) ومدريد (إسبانيا) لنيل الاستضافة، بعد أن اعلنت روما انسحابها "لأسباب اقتصادية".

وستعلن اللجنة الأولمبية الدولية يوم 23 مايو/أيار المقبل في كيبك الكندية أسماء المدن التي ستكمل السباق -من المرجح تصفية المدن إلى 3 أو 4- على أن يتم اختيار المدينة المضيفة لأولمبياد 2020 في السابع من سبتمبر/أيلول 2013 في العاصمة الأرجنتينية بوينس أيريس.

واقترحت قطر موعدا لاستضافة الألعاب في الفترة من 2 إلى 18 أكتوبر/تشرين الأول.

وفي الموضوع الثاني، أعلنت اللجان الأولمبية الخليجية دعمها تزكية أحمد الفهد لرئاسة أنوك.

وتجري انتخابات رئاسة أنوك في الجمعية العمومية الشهر المقبل في موسكو, إذ إن رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي يشغل حاليا منصب الرئيس مؤقتا بعد استقالة الرئيس السابق المكسيكي ماريو فاسكيز رانيا، ليصبح بالتالي أول عربي يرأس هذه المنظمة الرياضية العالمية, التي تعتبر ثاني منظمة رياضية بعد اللجنة الأولمبية الدولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة