الولايات المتحدة تؤجل سحب قواتها من كوريا الجنوبية   
الخميس 1425/8/23 هـ - الموافق 7/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 14:17 (مكة المكرمة)، 11:17 (غرينتش)

كوريا الجنوبية متمسكة بالقوات الأميركية خشية الفراغ الأمني (رويترز)
أعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية اليوم أن الولايات المتحدة ستؤخر عملية إعادة نشر 12500 من جنودها الموجودين في شبه الجزيرة الكورية حتى عام 2008.

وأفاد بيان صادر عن الوزارة بأن الولايات المتحدة ستسحب 5000 جندي بحلول نهاية العام الجاري وذلك في أعقاب سحب 3500 جندي فعلا وإرسالهم إلى العراق، مضيفا أن باقي القوة المعنية بإعادة الانتشار سيجرى سحبها بين عامي 2005 و2008.

وذكر البيان أن الخطة الأميركية أخذت بعين الاعتبار المخاوف الكورية الجنوبية "من إضعاف قوة الردع الكورية الجنوبية أمام كوريا الشمالية والفراغ الأمني الذي سينشأ" جراء إعادة الانتشار الأميركية.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت في وقت سابق أنها ستقوم بسحب 12500 جندي من كوريا الجنوبية عام 2005 في إطار عملية إعادة انتشار مما سيخفض عدد الجنود الأميركيين المنتشرين بين الكوريتين إلى 24500 جندي.

ومعلوم أن عملية إعادة انتشار للقوات الأميركية في كوريا تأتي ضمن خطة أعدها البنتاغون وأعلنها الرئيس جورج بوش الشهر الماضي لتهيئة القوات الأميركية لمواجهة التهديدات التي يمثلها ما يسمى الإرهاب، إلا أن المنافس الديمقراطي لبوش في انتخابات الرئاسة جون كيري انتقد الخطة واعتبر أنها تشجع كوريا الشمالية على استضعاف جارتها الجنوبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة