تحرك أوروبي وفرنسي لوقف إطلاق النار في غزة   
السبت 7/1/1430 هـ - الموافق 3/1/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:03 (مكة المكرمة)، 13:03 (غرينتش)

وزير خارجية التشيك سيلتقي نظيره المصري أحمد أبو الغيط أثناء زيارة مصر ضمن جولته (الفرنسية -أرشيف)

يصل اليوم وزير خارجية جمهورية التشيك إلى المنطقة على رأس وفد يمثل الاتحاد الأوروبي في محاولة للتوسط لوقف إطلاق النار في قطاع غزة الذي تشن فيه القوات الإسرائيلية حملة عسكرية متواصلة.

ويزور كاريل شوارزنبيرغ مع نظيريه السويدي كارل بيلدت والفرنسي برنار كوشنر، كلا من رام الله والقدس والقاهرة وعمان للقاء مسؤولين في هذه الدول، وذلك في وقت يصل فيه غدا الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إلى المنطقة للقيام بهمة مماثلة تتركز على التوصل لوقف إطلاق نار لمدة 48 ساعة لدواع إنسانية.

وسيشارك في الوفد الأوروبي أيضا الممثل الأعلى للسياسات الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا ومفوضة الاتحاد بينيتا فيريرو فالدنر.

أما الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي فسيقوم بزيارة تبدأ الاثنين وتستغرق يومين لتشمل أربع محطات وهي مصر وسوريا وإسرائيل ورام الله وذلك بهدف متابعة الاقتراح الفرنسي بهدنة إنسانية سبق أن رفضته إسرائيل.

وقال المتحدث باسم الخارجية الفرنسي إريك شيفاليير إن باريس "تسعى لهدنة إنسانية تقود إلى اتفاق وقف إطلاق نار طويل المدى ويسمح لسكان غزة بالحصول على المساعدات الإنسانية".

الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يريد إعادة طرح مبادرة وقف إطلاق النار لدواع إنسانية (الفرنسية-أرشيف)
رفض إسرائيلي
ورفضت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني الاقتراح الفرنسي بوقف إطلاق النار في قطاع غزة لمدة 48 ساعة للسماح بدخول مساعدات إنسانية.

وقالت "لا توجد أزمة إنسانية في القطاع ولذلك لا توجد حاجة لهدنة إنسانية".

وأضافت "إسرائيل تقدم مساعدة إنسانية كبيرة للقطاع بل وتزيد ذلك يوميا".

الولايات المتحدة
وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قال في كلمته الإذاعية الأسبوعية التي يوجهها للشعب الأميركي اليوم السبت إنّ الولايات المتحدة تعمل على التوصل لوقف جدي لإطلاق النار في قطاع غزة يتضمن آليات مراقبة لوقف تهريب السلاح إلى القطاع. وحمل بوش حركة حماس مسؤولية ما يحدث وطالبها بالمبادرة بوقف إطلاق الصواريخ على إسرائيل.

أما وزيرة خارجيته كوندوليزا رايس فقالت إنه "حتى يكون وقف إطلاق النار مقبولا يتعين أن يكون دائما وأن التوصل إلى وقف إطلاق نار دائم ومتواصل لن يسمح لحماس بمواصلة إطلاق صواريخ من غزة".

وقالت رايس للصحفيين بعد اجتماع مع بوش في البيت الأبيض "سنمضي في مواصلة بذل جهودنا باتجاه وقف إطلاق النار بما لا يسمح لحركة حماس بإعادة الوضع  السابق الذي كان يسمح لها بمواصلة إطلاق الصواريخ من غزة".

تأتي هذه التحركات في وقت حث فيه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قادة العالم لتكثيف جهودهم للتوصل لوقف إطلاق نار بين إسرائيل وحماس.

وسيتوجه الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى نيويورك بهدف تحقيق إجماع دولي للموافقة على مشروع عربي يدين إسرائيل ويدعو لوقف إطلاق النار في قطاع غزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة