سكولاري يشتاق للسامبا ويصف لاعبي أوروبا بالبرود   
الاثنين 1425/4/5 هـ - الموافق 24/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سكولاري يتمني العودة لقيادة منتخب البرازيل (رويترز- أرشيف)
قال البرازيلي لويس فيليبي سكولاري المدير الفني للمنتخب البرتغالي لكرة القدم إنه لا يتوقع الاستمرار في عمله بعد انتهاء نهائيات أمم أوروبا المقبلة التي تستضيفها البرتغال في شهر يونيو المقبل.

وأكد أنه اشتاق لتدريب منتخب بلاده الذي قاده للفوز ببطولة كأس العالم الأخيرة التي استضافتها كوريا الجنوبية واليابان عام 2002، مشيرا إلى أنه تلقى عروضا كثيرة من أندية ومنتخبات وطنية بينها كورريا الجنوبية.

وعن فرص البرتغال في الفوز بكأس أوروبا، حرص سكولاري على عدم الإفراط في التفاؤل وقال إن على الفريق أولا اجتياز أول مرحلتين في البطولة.

من جهة أخرى تحدث سكولاري في حديث لصحيفة جورنال دو برازيل عن رأيه في الفارق بين الكرة البرازيلية والأوروبية، وقال إن لاعبي أوروبا يتميزون بالانضباط التكتيكي لكنهم يتصفون بالبرود الشديد.

وأوضح المدرب البرازيلي أنه عندما ينظر في عيون لاعبي أوروبا خلال الحديث إليهم لا يجد ذلك البريق الذي يظهر في أعين البرازيليين الذين وصفهم بأنهم لا يقارنون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة