المعارضة البنغالية توقف احتجاجاتها عقب تعيين حكومة جديدة   
السبت 24/12/1427 هـ - الموافق 13/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 23:34 (مكة المكرمة)، 20:34 (غرينتش)
تحالف المعارضة بقيادة عوامي قاطع الانتخابات بدعوى عدم النزاهة (الفرنسية)

ألغت أحزاب المعارضة في بنغلاديش خططها لتنظيم إضرابات واحتجاجات جديدة، وذلك عقب تولي محافظ البنك المركزي السابق فخر الدين أحمد رئاسة الحكومة المؤقتة المكلفة بإجراء الانتخابات المقبلة.

وأعلن الأمين العام لحزب رابطة عوامي عبد الجليل عن سحب برامج أنشطة المعارضة بسبب السيناريو السياسي الجديد في البلاد.

وكان الحزب وهو أكبر أحزاب المعارضة قد تعهد بمقاطعة الانتخابات لأن الحكومة فشلت في ضمان إجراء انتخابات حرة ونزيهة.

وأعاد قرار المعارضة الانسحاب من الشارع، الأوضاع الطبيعية إلى داكا في حين لا يزال رجال الشرطة والجنود يقومون بدوريات في الشوارع ويحرسون المنشآت الرئيسية.

وكان رد حلف التحالف المنافس بقيادة حزب بنغلاديش الوطني الذي تتزعمه رئيسة الوزراء السابقة البيجوم خالدة ضياء حذرا تجاه تعيين أحمد حيث أعرب عن أمله أن تتخذ الحكومة المؤقتة الخطوات اللازمة لتسليم السلطة لحكومة منتخبة في أسرع وقت ممكن.

وبصفته رئيس الحكومة المؤقتة فإن أول مهمة لأحمد ستكون تعيين مجلس مستشارين ثم البدء في محادثات مفتوحة مع التحالفين السياسيين الرئيسيين حول الانتخابات التي كانت مقررة في 22 يناير/كانون الثاني وتم تأجيلها عقب توالي الاحتجاجات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة