الجيش السوداني يحبط محاولة لتفجير خط للنفط   
الجمعة 1422/6/4 هـ - الموافق 24/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أكدت الحكومة السودانية أن قوات الجيش والشرطة أحبطت محاولة لتفجير أنبوب للنفط في شرقي البلاد قامت بها المعارضة المسلحة.واتهم بيان حكومي مؤتمر قبائل البجا -العضو في التجمع الوطني الديمقراطي المعارض- بهذا العمل.

وجاء في بيان لوزارة الداخلية بثته الإذاعة الرسمية أن قوات الجيش والشرطة قامت بتعطيل عبوات ناسفة مساء الأربعاء قرب أنبوب نفط على مسافة مائة كلم جنوبي شرقي بورتسودان على البحر الأحمر، وذلك وسط أجواء من الأمطار الغزيرة والفيضانات.

ونقلت الإذاعة عن وزير الداخلية عبد الرحيم محمد حسين أن قوات الأمن عثرت على ألواح من مادة تي إن تي وقنابل موقوتة وصحيفة ناطقة باسم مؤتمر البجا ومنشورات تركتها المجموعة في المكان. وتبحث الشرطة عن رجلين يشتبه بأنهما وضعا العبوات الناسفة كما نقلت صحيفة الأنباء الرسمية عن مصدر لم توضح هويته.

وقد سبق واتهم مؤتمر البجا (من قبائل شرقي السودان) بمحاولة مماثلة في فبراير/شباط من العام الماضي. وتستهدف فصائل المعارضة المسلحة -خاصة الجنوبية- المنشآت النفطية في قتالها الحكومات المتعاقبة في الخرطوم منذ العام 1983.

وينتج السودان 205 آلاف برميل في اليوم يصدر منها 145 ألفا، وقد بدأ تصدير نفطه الخام في منتصف عام 1999 عبر أنبوب نفط يبلغ طوله 1610 كلم ويمتد من حقول هجليج في وسط البلاد إلى ميناء بشائر على البحر الأحمر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة